منتديات بنات كيوت
هلا اسفرت وانورت

ليييش ياا حلوه ماتنورينا بالتسسجيل
للتسجييل اضغطي على الرابط اللي تحت

.



 
البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 كتبت مدونتها قبل وفاتها بشهر

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ريهاام
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
avatar

انثى
السرطان
الفأر
عدد المساهمات : 243
التقييم : 15197
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 08/09/2010
العمر : 22
الموقع : بييييتناااا
العمل/الترفيه : طاااااااالبببه
المزاج المزاج : مبسسؤطــهـ ~

مُساهمةموضوع: كتبت مدونتها قبل وفاتها بشهر   الخميس مارس 17, 2011 5:35 am

سلام عليكم ورحمه الله وبركاته

اليووم جبت لكم مدونه لعضوه كتبتهاا قبل وفااتهاا بشهر

اتمنى تعجبكم القصه يااارب وتستفيدوون منهاا








* بِ إسمك ِ آبدأ يَ الله ،


* وما زال في قلبي .. كلامٌ كثير !
بعضه جديد وآكثره إدراكٌ متأخرٌ
جداً للماضي !
وآخرٌ وهو الأجمل ، عن الحاضر !
لمَ آنتهي بعد ،
من مهمة ترك الآثر ..
على آمل ٍ آن لايموت الكلام آبدا ،
وآن يبقى حياً ،
بدواخلكم .. كما عشت آنا حيةً بداخله.


* تخليت عن " جست سماعل " ،
بِ عنوانه ، وبِ تفاصيله ، وبِ هدفه !
مَ عدت آكتب للفرح كثير ، ومَ عدت
آهتم بِ نشره !
بِ الوقت الحالي ، مهتمة جداً بِ
عيش الحياة !
والواقع يقول ، آن لا فرح يدوم ، كما
آن لاحزن يدوم ..
آي آن الحياة بكل مافيها لاتدوم !
ولِ ريثما يأتي آمر الله ،
سآبقى هنا .. آعلمني وآحاول إيصال
ما آتعلمه لِ نبضكم .

* لمن يتسائل ،
لم آتخلى عن ( Ṡă3αḌĦ )
لسبب واحد ،
كما قيل : آن آسمائنا ، تجبر الآخرين
على ربط معانيها دائماً .. بذواتنا !
وقمة الفرح ،
آن يتذكرني آحدهم .. ذات سعد

برب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ريهاام
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
avatar

انثى
السرطان
الفأر
عدد المساهمات : 243
التقييم : 15197
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 08/09/2010
العمر : 22
الموقع : بييييتناااا
العمل/الترفيه : طاااااااالبببه
المزاج المزاج : مبسسؤطــهـ ~

مُساهمةموضوع: رد: كتبت مدونتها قبل وفاتها بشهر   الخميس مارس 17, 2011 5:54 am

بـــآآآآآآآآآآآآك




قبل فترة ،
جاتني دعوة إنضمام إلى مجموعة تطوعية هدفها احياء الفرح بقلوب
مرضى السرطان ( الله يبعده عنكم كل البعد يَ رب )
كانت الدعوة من آخصائية نفسيه تعرفت علي
من آيام علاجي ..

إعتبرت هالدعوة ، فرصتي وإني من خلالها آقدر آسسسسوي شيء
ولو صغير :1 (6):،
وكنت فرحانة فيها لآبعد حد ممكن !
رحت لعند آمي عششششان آخذ رأيها ، وما كانت ردة فعلها غير
نظرة وجملة : براحتك يابنتي !
حتى شموس مَ قالت شئ ، آما نيوف إكتفى : بِ غبية :1 (241):..



بِ حياتنا ، دروب ٌ ما تنتهي ..
وكل الدروب تنعقد ، تتشابك بطريقة آو
بآخرى ، فَ نتوه في تحديد الطريق اللي نبيه ..
حتى تصير النهايات كلها خاطئة الإ واحده
تختبئ خلف درب واحد ..
من بين كل هذيك الدروب !


مَ عطيت لمشاعرهم إهتمام ، وقلت بِ نفسي لازم آرضي
ولو جزء من قلبي .. لازم آحقق ولو جزء صغير من
آحلامي ! وقريباً بيفهمون آهلي .. وبيعرفون قد آيش
هالشششيء مهم بالنسبة لي !

بِدت تجمعاتي معهم ، وكنسسسلت روحتي للمركز
وماسويت زين بِ 3 إمتحانات .. وكملت 5 آيام ما كان
كلامي مع آهلي فيها الإ : بصباح الخير وتصبحون على
خير :1 (408):..


قبل آمس كنت آكلم وحده من المشتركات عن الأشياء اللي
نحتاجها وآنا بالحوش دخل نيوف وجلسسس يطالعني ،
إرتبكت من نظراته وخلصت مكالمتي معها بسسرعة !
متعودة على نيوف لاتكلم من قلبه ،
مايحط عينه بعيني آبد ويدور على آي شئ يشغل
يدينه فيه !
هالمرة مَ سسواها .. سسسألته : في شئ ؟
ظل سسساكت دقايق حسيتها ساعات ودخل للبيت
بسرعه :1 (408):.




نضيع ُ عمراً بأكمله ،
نحقق رغبة ونجري ورا ثانية ، ونظل نمشششي
ونركضضض ..
ونرهق نفسنا آكثر من اللازم ، مو معترفين
بآهمية " الجلوس " ورافضين حقيقة كوننا متعبين
ضغطنا على نفسنا آكثر ،
لين بدينا نرتكب حماقات آكثر من كونها آمنيات !



يخيل لي ،
إن الرضا معلق ب ِ تحقيق الآحلام ، وهذا الشششئ
ممكن يكون صح بحالة واحده .. إذا مَ كانت الآحلام
سبب لفقدان قلوب تهمنا كثير !
زي ندوشتي :1 (6):،
كلمتها آمسسس ، وكانت حزينة .. بالرغم
إن كل اللي تتمناه حصلت عليه ..
زوج وبيت مستقل وطفل بالطريق !
كانت بسسس تبي تطلع من بيت آهلها ، وماعادت
تدق عليهم الإ قليل ..
لسسه تتكرر جملتها في بالي : لقيت قلب
وضيعت قلوب !


رجعت اليوم متأخر عالغداء ،
جدتي وشموس ونايف وآميمتي وعيال آخواني ..
كلهم مجتمعين ، نيوف ماسسسسك خدود يوسف وشادهم بقوة
وجدتي تأكل شمووس غصصصصب ..
وآمي تأكل حمود، وهو كل شئ يقط الأكل عليها ويضضضضحك ..
إفتقدتهم صدق :1 (6):

ناظرتني آمي ، وقالت :
مَ لك نية تقربين ، مسسسوية هذاك البرياني اللي يحبه قلبك :1 (6):..
وآنا آقرب مد نيوف رجوله ، وطحت على وجهي ..
جاء محمد ومسسح الزبادي اللي بيدينه على وجهي ، ويوسف
كمل جريمة آخوه ..
شمسه تضحك ، ونيوف مفرعص عيونه ..
آمي ماسكة ضحكتها وقاعده تشيل حمود ،
وجدتي .. كملتها علي بزفة محترمة :1 (431):





تلوح لنا فرصصص كثير ، هذا مو معناه
إن هالفرص تنتظرنا !
بعضها ماتكون على مقاسسس حياتنا
وقلوبنا ..
تعدد الطرق مو معناته كوننا محظوظين
إنما قد يعني : آننا على وشك دخول متاهة
لا منفذ واضح لها ..



تغديت وجلسسست مع آهلي لين راح الكل
لأششغاله .. وآنا بملابسسي المبقعة بالزبادي
وآشياء آخرى :1 (133):!
نفسسس الشعور الششين اللي كنت آحس فيه لما آبتعدت
عن آهلي ..
حركة نيوف مَ كانت مجرد حركة نذالة مارسها عبط !
كانت طريقته بعتابه علي ، إني ما آبتعد آكثر !
دقيت على مديرة المجموعة ، وإعتذرت عن
إكمال المسير معهم بحجة إني متعبة وحسب !



نتألم للأسباب الخاطئة لأننا من البداية كنا الآشخاص
الخطأ ..
الواقفين هم الآكثر ذكاءاً !
الناس اللي يؤمنون آن آفضل الطرق لاتأتي من
البداية ..
وآنها تحتاج شوية وقت على ماتبين نهايتها صح !
مَ يحتاج نركض لحد التعب ..
وإنه من الأفضل ،
آن نزيد مما لدينا ، على آن نتلقى القليل مما
مَ لا نستطيع إمتلاكه آصلاً ..






الطرق الضيقة ،
نستطيع دخولها بطريقة ما ، لكننا
حتماً .. سنتألم كثيراً ّ!
والحياة قصيرة ، كَ غمضة عين .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ريهاام
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
avatar

انثى
السرطان
الفأر
عدد المساهمات : 243
التقييم : 15197
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 08/09/2010
العمر : 22
الموقع : بييييتناااا
العمل/الترفيه : طاااااااالبببه
المزاج المزاج : مبسسؤطــهـ ~

مُساهمةموضوع: رد: كتبت مدونتها قبل وفاتها بشهر   الخميس مارس 17, 2011 5:57 am

بآآآآآآك









اليوم من بدايته " حب " ،
قلبي يدق بِ شششكل عنيف / وزيارتي لِ آدب
زدات حالتي !
بَ تكلم عششوائي ، إلتقطوا مَ بدا ..
الأجمل ، اللي يجي من غير تخطيط



بديت صباحيتي بِ ششوق عنيف لِ آبوي ، كانت عندنا
عادة صباحية ..
يصصصر هو اللي يوصلني ، ويششغل آناشيد هاني
مقبل وبِ الفترة الآخيرة طيور الجنة !
وكان يوقف دايماً عند البقالة ويشتري حليب السعودية !
مع العلم إنه آبوي مَ كان محبي الحليب ، يشتري 4 ..
إثنين له وإثنين لي !
وطول الوقت ، لا شرب شويتين ، يَ الله يَ يالله يبلعه !

بِ يوم قالت لي آمي :
إن آبوي كان دايم لا رجع للبيت بعد مَ يوصلني يشرب 3
كاسات عصير عشان يشيل طعم الحليب ويقول : طعم الحليب،
آستغفر الله !
و آمي تقوله : مَ آنت مجبور !
وكان رده : بِ تحب صباحاتها والحليب بِ سسببي ،
وبعدين بِ تغارين من كثر مَ تذكرني بالخير !
وفعلاً ،
آذكره بِ صباحاتي كثير ، وآحاول دوم آعيشني
بنفس الجو اللي كان معيشني إياه !
بِ ذكرياته آحياناً ، وبنصائحه غالباً .. ساعات
الصباح الآولى إحتلها آبوي .

لازم مَ نخسر من نحب ،
ولو حصل وخسسرنا بِ غير إرادتنا ،
لازم نترك تفاصيل وجيهم منقوشششه هناك ،
بِ زاوية من زاويا قلوبنا .
ونسسكر حبهم بِ داخلنا ، عششان مَ نسمح
لذكرياتهم تهرب مع النسيان !
ونخلي " خيرهم لنا " هو مفتاح حبنا لهم !




الظهر ، مَ كان في البيت الإ آميمتي :
دخلت بسسسرعة وآمي إنفجعت كان بخنقها
" حجابها " نازل على كتوفها !
لمَ سمعت حسسي رفعته بسسرعه !
تصدقون ،
مَ عمري شفت شعرها كله ، تعودت عليها
بِ بخنقها .. آحياناً يحاول شعرها يتسلل
ويتنفس هوا وهي بسرعة تدخله !
سلمت عليها ورقيت فوق وجيب مششط
ونزلت وآنا متحمسسسه وسويت نفسسي
يعنني جاتني إنتكاسسه ،<< مشكلة
اللي مزحها ثقيل ..
هي إنتفضت وجات عندي بسرعه .. وتسألني
بخوف :
آدق على عمك ؟ تعبانه نروح المستشفى ؟
آجيب الدواء ؟ آخذتيه اليوم ؟
رفعت راسي وشفت عيونها ، وندمت !
الخوف الساكن بِ نظراتها ، خلاني آستحي على
وجهي ، ومدري ليششش بكيت !
وجلسست ساعة ضامتها ، وآشم ريحتها ..
ضميتها بقوة ، لِ درجة حسيت إني عورتها !
وهي تمسح على راسي وتقرأ علي ،
كنت آفكر مع نفسي ،
قد إيششش غبية آنا ؟ ليش دورت الحب عند
غيرك يَ تاج راسي ..
ليه ؟ ليه تقربت من الكل الإ إنت ِ ؟ ليه
دورت رضا الكل الإ رضاك ؟ ليه ضيعت
على نفسي سنين وآنا بعيدة عن نبضك ؟
سألتني : صرت ِ آحسن حبيبتي ؟
رديت عليها : بَ صير آحسن إذا وافقتي
على طلبي ؟
- إطلبي حبيبتي !
- آبي آمشط شششعرك ؟
إسستغربت وجلست تتعذر ومشغولة ومدري
إيششش وبالنهاية آقنعتها ..

شششالت حجابها ،
شعرها كيرلي آسود وخصل بيضا كثير ،
إرتجفت يديني لما مسكت شعرها .. حسيت
كأن اللي بيديني شششيء كبير !
وبديت آمشط شوي شوي ، سويت لها
جديلة فرنسية " شوي معوقه "
وربطته بِ ربطة فوشيه ، وبسسستها
آطول بووسسسه على راسها !

شمووس هي اللي عودتني آبوس رآس
آمي وآبوي ،
كانت تقول بعد 3 بوسات بِ الضبط بتدمنين
بوسة رآسهم وبِ تحسسين إنك مَ آنت مرتاحه من غيرها !
آول مرة لما بسسست راس آمي وآبوي من قلب
بِ ثالث ثانوي !
كان شوي الموقف محرج ، وتحمممر
وجهي بقوة !
لكن صدقت شمسه ، آدمنت وبعنف !
خاصةً إن للآباء والآمهات ريحة خاصة
تهوسسسس !


لَ تكلموا عن الحب ،
جابوا طاري " ولد وبنت " .. ونسوا طاري الحب
الأكبر " آم ، آب "
المضمون ، اللي بين يدينا !
فتحوا قلوبهم للحب ، وآغلقوا قلوبهم للِ
الحب الآكبر !
تدرون ، الحب اللي نتمناه ممكن مَ يجي آبد ،
لأنه الطرف الثاني بِ يحبنا بطريقته هو ،
مو بِ الطريقة اللي نبيها نحن يحبوننا فيها "
عكس الحب الآكبر ،
نحن نطلع من بطون آمهاتنا ، لكن الواقع
يقول لما نجي للدنيا نترك ذاتنا معهم !
جزء كبير من إداركنا معهم ، عشان كذا
يفهمونا من غير كلام ..
حتى لو خططنا نحط آلف جدار !
يبقى واقع " آمومتهم " آقوى من كل شئ .



وبِ المغرب :
شموسسستي حدددها مروقه على غير العادة !
طبقت على وجهي و وجهها كافة آنواع آقنعة
الوجه ومَ بقت علبة زبادي الإ وإستعملتها !
وصصصافه قدامها علبتيين آيسسكريم ، وتخيلوا
وين ؟ بِ السطح ،
تكلمت في كل ششششئ ،
لمَ كانت تتكلم عن تخيلها لِ ليلة عرسها وشلون
بتخلي نيوف يزفها لِ فهد .
تذكرت آبوي ، دايم لاجا بِ باله يخلي شموس
تعصب يقول : متى آزفك لِ عريسسك الهناآا ؟
سرحت ، شوي الإ شموس تصيدني ..
وقالت : آبوي ، صح ؟
إبتسسسمت بوجهها عشان آصرفها !
شوي الإ تقول : بِ يكون معنا إن شاء الله ..
جزء كبير مع آمي وجزء مع نايف ، وجزء معك ،
وجزء معي ، وكل آحبابه !
" اللي يحبه ، بِ يبقيه معه "




نفتح قلبنا للطريق ، نسمح للبشر يدوسونه
بآقل حركة ممكنة ؟!
وننسى قلوب تنتظرنا ، نعبر طريقهم عششان
يحطونا بِ عيونهم ويدارون قلوبنا عن كل
ششششيء .




وبِ الليل ،
جددددددتي ، الواقعة في حب " حمد " اللي
يمثل في مسلسل ( آوراق الحب )
وكل شششوي تمدددح خششته ، وفي حبة
خاله ومَ في آحلى منه ..
نيوف يقول إنه مسسكها مره بِ الجرم
المشهود وهي مقربة للتلفزيون آقرب
مَ يكون و ممتره عيونها !
وهي مَ آنكرت ، تقول من عذرها
شششافت الزين

مقطع يجنن ، إضغط هنا !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ريهاام
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
avatar

انثى
السرطان
الفأر
عدد المساهمات : 243
التقييم : 15197
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 08/09/2010
العمر : 22
الموقع : بييييتناااا
العمل/الترفيه : طاااااااالبببه
المزاج المزاج : مبسسؤطــهـ ~

مُساهمةموضوع: رد: كتبت مدونتها قبل وفاتها بشهر   الخميس مارس 17, 2011 5:58 am

بآآآآآآآآآآآآآآك









قبل آسبوع بِ الضبط ،
آمي طلبتني اروح آجيب شئ من المخزن !
المخزن ورا البيت ::
فتحت الباب بسرعه ، ولمحته وشفت شرارة خفيفة !
نايف و بيده دخان ،
عورني قلبي كثير ، حسيت بآلم مو طبيعي ..
طلعت من غير مَ آقول شئ ، وحتى هو مَ قال
شئ ومَ رمى اللي بيده ، بس بقى ساآكن !


آمضيت يوم بِ طوله ،
وآنا آفكر بغباء هـَ الآخ ، تذكرت آبوي لما
كان يقول له وهو بِ المتوسط :
لَ آشوفك هايت مع الدششير ، ولَ تشيش
فوفو براحتك ، عيني عليك وحاط عشر
جواسيس حوالينك !

كنت آسمعهم يقولون ،
لَ غاب الآبو ، يغيب الآمان ومَ يبقى غير خوف !
معقولة ، تمارس خوفك بِ دخان ،
وبِ ترمي كل وصايا آبوي ورا ظهرك ، حتى
لو بِ راسك آلف هم !
مَ يحق لك تسوي بِ قلبك " قلبنا " كذا !

كآنوا يقولون ،
نايف صغير وعايش حياته ، مَ راح
يقدر يشيل مسؤوليات آبوه !
وكنت آوقف بِ وجههم ،
صغير بس قدها وبِ يقدر ، مَ راح
يخذل آبوي !
كان ودي آرجع لهم وآقول :
ليش كلامكم صح ؟ ليش نايف مَ قدر ؟
حتى لو قدر يشيل البيت وشغل آبوي ويهتم
فينا ؟ ليششش نسسى نفسه ؟
ليششش نسسسى الآهم ؟ ليه صار آناني
وغبي ونسى نفسه ؟



المصاعب ،
لها حلين ، الحل الآول إنه نتجاوزها
بِ إيماننا وب قوتنا !
والحل الثاني ، إنه ندور آي طريق مختصر
ثاني يوصلنا للوجهة نفسها !
حددوا إنتم هنا ، آي الحلول هي الآسهل ؟
وإتخذوا الآصعب ..
السقوط مَ يحتاج إلى إرادة آو خطة ،
لما يتلاشى " إهتمامك " بِ تسقط بكل
بساطة !

كنت آفكر كيف آحل الموضوع ،
آتكلم معه ، آنصحه ؟ ومين آنا ؟ آبقى الآخت
الصغيره اللي يلبون طلباتها بس عشان مَ يزعلونها ..
ومَ آقدر آقول لأمي ، يكفيها اللي فيها !
وشموس ، عدوانية بتهاوشششه وبتخليه يعند آكثر !
وجدتي ، مَ آقدر آخليها تخاف آكثر .
مرت آيام من غير مَ آكلمه ، كان قلبي يعورني
بِ كل مرة آشوفه ! وآحس نفسي مختنقه !
تجاهلته ، ومَ قعدت معه بنفس المكان ! مَ
راسلته لما كان بالجبيل ومَ تطمنت عليه ..

قبل آمس ، جاء هو آخذني من الجامعة ..
ظلينا طول الطريق سآكتين لين وصلنا عند نهاية
طريق الكورنيش !
مَ مشى قدام ، لف يمين .. لين وصلنا للثقبة ،
وقفنا عند " بوفية السعاده " !
البوفيه اللي كنت دايماً آقول له يآخذني لها ، من كثر
مَ سمعت عنها ، من كثر مَ مدحها !
الإ آنه كان دايماً يتمنذل ويقول هَـ الأكل
الملكي مَ يلبق لمعدة ناس زيك

نزل وإشترى ورجع ، ولا تكلم ..
آخذني عَ الكورنيش القديم ، بِ الضبط عند
نهايته ، عند الحافة الممتده لِ جوا البحر !
قعدنا وعطاني سندويشة كبده ( لذيذه جداً على
فكره ) وموز بِ الحليب ( وهذا الشئ آلذ )
بديت آكل يعنني من غير نفسسس ،
شوي الإ آسمعه تكلم :
هـَ الشهور عدت ثقيلة ، جاء كل شئ بسرعة ،
حاسس كأني على حافة جبل ،
مَ آقدر آرمي نفسي ، ولَ آقدر آلتفت ورا !
خالد يقول لي : خليك قوي ، إنت السند !
لكن آنا ماني سند ، قاعده آخرب اكثر من إني آصلح ،
اشياء كثير بِ راسي ، مَ أقدر أعدل شئ ، كل
مَ نويت أعدلها ، يجي شئ ويمنعني !
مَ آقدر أشيل نفسي ، نسيت نفسي ، مَ عدت زي أول
آحس إني نسيت اضحك بقلب !
نسيت كل اللي كنت مخططه لنفسي ، غيرت كل
خططي عشانكم !
مَ أبغى هـ َ الشئ يصير وآندم ، ماني قادر آنام !
آقضي الليل وآنا آقكر آروح لمين وآكلم مين وآوقع
إيش ! كل شئ زحمة ، ضيعت نفسي !
ادري مَ هو عذر ، ومَ أدري آصلاً ليش فجأة طلعت
من الجامعة وطنشت محاضرتي ووقفت عند البقالة
وإشتريت لي باكيت !
همي صار أكبر ، صرت آفكر متى ووين يمديني
آدخن ؟ بعيد عن آنظاركم وآنظار اللي حولي ؟




تكلم كثير ، يَ الله يَ الله قدرت آستوعبه ،
مَ آقدر آفهم الكلام الكبير ، كبير كلامك يَ آخوي ! وآكيد همك آكبر .
توني آدري ، إنَ السند وده مَ يسند ..
المسؤلية هم ، توني آدري حتى لو نحب ، بِ نتعب !
تتعب نفسنا كثير ونحن نحاول نبني لآحبتنا !
كان آبوي يتعب ، وآكيد آمي تعبت ، وجدتي ، ونيوف !
كنت آقول خطأ نيوف كبير ،
ومو من حقه يغلط كذا !
نسيت نفسي ، لمَ مَ كان عندي الإ آحزان صغيره
بس مع هذا غلطت وغلطت آكثر من نايف !
ليش مَ قدرت آشوفه بِ عين إنسان ،
يخطي ، ليش توقعت يصير قوي ويستحمل
ويصبر وهو عنده قلب زي قلبي ..
لَ جاته آوجاع ، تألم !



كان شاري سندويشات كثير ، عطاني حبه وقال
الباقي له ،
وعدني يترك الدخان من غير مَ آطلب منه !
وآنا مَ قلت شئ ،
الشئ الوحيد اللي فهمني نيوف عنه ! إنه مَ
يحب آحد يكلمه بعد مَ يقول شئ عن نفسه !
كل اللي سويته ،
إني لما رجعني البيت وطلع هو لِ شغله ،
آرسلت له رسالة :
طبيعي تسقط الأشياء من الآسفل ،
قانون الجاذبية كذا يقول !
لكن في مجال نرجع الآشياء لِ فوق
برمية قوية ممكن مَ ترجع من آول مره
لكنها بالنهاية بِ ترجع ..
بداخلي يقين يَ أخوي ،
إنك خططك بتتحقق ونحن سعداء ومرتاحين ،
الله فوق ، وبإذن الله بنمشي كلنا صح !
إنت بس خلك " نيوف " وإضحك بقلب .


المشاكل الروحية ( مَ بداخل قلوبنا ) :
مَ حد بيده يساعدنا على حلها ، حتى لو فضفضنا
ممكن الفضفضه بِتكون نصف العلاج الإ أن الباقي
بيظل علاجه علينا !
علاج المشاكل آبداً مَ هو بِ مثابة معجزة !
مَ نقدر نهرب ، وب نفس الوقت عيب علينا نقعد
بنفس المكان !
حاولوا مَ تستهلكون مشاعركم / مخاوفكم / آحزانكم
للحظة الآخيره ! لا تحاولوا تعيدون إنعاش آشياء
تبي تنتهي !
لَ تحولون آنفسكم لآوراق آطرافها محروقة عمداً
بواسطتكم !
إنتم الحياة ، وب مشيئة الله حياتكم بتكون الآجمل ،
لَ تهدروها بسسس لأنكم لسسه مَ قمتم من النوم !
لَ تنامون وإنتم مستهلكين كل الحزن ، بديهي
راح يخليكم الحزن تنامون آكثر !
مين يبي يقوم ويلقى حزن باقي !
صلوا الفجر الجميل ، لَ حطيتوا جبهتكم عَ الأرض
خذوا نفس عميق ، بتشمون ريحة الطهر ، الشبيهة
بِ ريحة المطر ، بِ ريحة راس آبائكم وإمهاتكم ،
بِ ريحة الخير اللي عطاه ربنا لنا !




كتبته بسسرعه ، مَ آبي آنسى التفاصيل ..
وهذي آنشششودة عنيفة ، بعيداً عن المؤثرات
العبيطة اللي فيها الإ إن كلماتها
وآحبكم في الله ,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ريهاام
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
avatar

انثى
السرطان
الفأر
عدد المساهمات : 243
التقييم : 15197
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 08/09/2010
العمر : 22
الموقع : بييييتناااا
العمل/الترفيه : طاااااااالبببه
المزاج المزاج : مبسسؤطــهـ ~

مُساهمةموضوع: رد: كتبت مدونتها قبل وفاتها بشهر   الخميس مارس 17, 2011 5:59 am

بآآآآآآآآآآآآك










مَ هي محاولة تفاؤل وآشياء آخرى ..

الإ إن َ الحياة جذابة جداً بِ نظري ،
في الوقت الحالي !

بدون سبب مهم ،
قمت الصباح ، آخذت مسكناتي ، سويت
فطوري .. شفت كم حلقة توم وجيري ،
وباقي لي 8 فصول لازم آدرسها !

مع إنَ مَ فيني حيل آحفظ آجزاء الكلى
والقلب والرئة ،
الإ إني مستمعة جداً بِ حفظي لها !


تذكرون العبارة القديمة :
( إضحك تضحك لك الدنيا )
آيام لَ قريتها آحسها سخيفة ، وآيام
آحس إنها آصدق مَ تكون !


آمس إنتهى يومي بِ جلسة مستشفى ،
وكنت متوقعة إنه مَ راح يمديني آكمل
دراستي للإمتحان !
الإ إنه جملة ممرضة فلبينية حمستني
آسوي كثير :
"u r better now sweety "
هذه الـ now ،
خلتني آرمي توقعي المعتوه ورا ،
نمت وآنا تآركه كل آحداث يومي برا
غرفتي ،
وقمت ، ومعي كل الحماس لآحداث
يومي الجديد ..

آحياناً آستسلم ،
ودي آرجع ورا ، وآقول بِ نفسي
مَ عاد شئ مهم !
لكن كل مَ حسيت بِ قلبي ينبض ،
آقول دام ربي لسه يحيني ، يعني
مهم !
مهم آحاول آشششجر طريقي حتى
لو كان قصير ،
آفكر بِ شجرة برتقال ولَ تفاح
ولا آكتفي بِ الريحان " مشموم " ،
وآحاول آخذ قلبي وقلوب آحبتي ،
وآغمسها بالعسل وآضيف شوية سكر ..
وممكن يصير / آصير / يصيرون ،
آجمل ~


المحاولة تكفي ،
مو بِ الضرورة يكون كل شئ بخير .

الحمد لله ~
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ريهاام
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
avatar

انثى
السرطان
الفأر
عدد المساهمات : 243
التقييم : 15197
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 08/09/2010
العمر : 22
الموقع : بييييتناااا
العمل/الترفيه : طاااااااالبببه
المزاج المزاج : مبسسؤطــهـ ~

مُساهمةموضوع: رد: كتبت مدونتها قبل وفاتها بشهر   الخميس مارس 17, 2011 6:02 am

بآآآآآآآآآآآآآك





مريتوا بِ هالشعور ،
لَ بغيتوا تتجاهلون وترمون كل الآلم اللي
تحسون فيه بسبب آشخاص مقابل إبتسامة
منهم !

آمس مريت فيه ،
جوا عندنا إخواني الكبار .. مآ أدري بِ
آسبابهم ولَ ودي آعرفها آصلاً !
المهم هم ، كانوا موجودين معنا يضحكون
ويآخذون ويعطون ويانا .. وآهم شئ
من غير زعل !
من زمآاآن مَ قعدنا سوا كذا !
آغلب جمعاتنا كانت تنتهي بِ زعله ..

تصدقون ،
توني آكتشف إنَ آخوي محمد يشبه
آبوي كثير ، خاصةً من جنبه اليمين ..
جلست آناظره وآنا متنحه كآن ودي
آحفظ تقاسيم وجهه كله ..
كشفني وقال : لَ هدرجة آنا حلو
يعني ؟

مستعدة آتناسى كل الحزن والغضب
اللي كنت آحسسسه إتجاههم مقابل
هَ اللحظات ،
نيوف وآخوي الكبير يحارششون
بِ يوسف الصغير !
ومحمد يحررج شموسسسه كل
شويتين !
وجدتي بِ دمعة فرح تهمس لأمي :
بِ يجتمع وياهم بالجنة إن شاء
الله !


كثير آفكر ،
لو إننا حاولنا آكثر ، ونسينا
كبريائنا ولو شوي ..
حتى لو هم صصصدونا كثير !
لو بس حاولنا ،
كنا من زمآن مجتمعين وعايشين
هَ اللحظات بِ الطول والعرض ..

آحياناً ،
لازم نحط كل مشاعرنا السيئة على
جنب عشان نقدر نبني جسور بيننا
وبين ناس مهم وجودهم بِ حياتنا !
حتى لو مَ قدرنا نبني غير جسر ضعيف ..
الآهم ، حاولنا !

آحياناً ،
تكون حياتنا جيدة بالقدر الكافي ، لكن لأننا
مَ حاولنا نفهمها آكثر ونوضح تفاصيلها
تمضي ونحن منتظرين الناس يوضحونها ..
بعض الآشياء مَ تكون وآضحة من
البداية ،
نحتاج نقترب شوي ، نفهم آكثر ..
عشان تتوضح لنا !
مو شرط إنه نكون إما خاسرين
آو كاسبين ..
آحياناً ، حلو نكون بس مرتاحين !


وآهم ششششئ ،
لاتقتربون كثير ، وتعرضونها بزيادة ..
ممكن نحزن آكثر
لو استوعبنا آكثر من اللازم !
خلو شوية تمويه على الآشياء
اللي تجبرنا نحزن ..




على جنب ،
قريب بِ يبدأ بيتنا يمتلي ..
خالي وبناته بيجيون يوم الجمعة !
وخالاتي بيجيون عَ الآسبوع الجاي ،
وبنات عمي من اللحين مسنترين
هنا ،
وآهل الرياض وقطر على الآسابيع
الجاية بيجيون ..
بنجتمع كلنا ، يَ آني سسسعيدة
بِ شششكل !
رغم إني خايفة من خلافات آهل
آمي وآبوي ..
بسسس تهون ، آهم شئ نعيش سوا ..









برب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ريهاام
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
avatar

انثى
السرطان
الفأر
عدد المساهمات : 243
التقييم : 15197
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 08/09/2010
العمر : 22
الموقع : بييييتناااا
العمل/الترفيه : طاااااااالبببه
المزاج المزاج : مبسسؤطــهـ ~

مُساهمةموضوع: رد: كتبت مدونتها قبل وفاتها بشهر   الخميس مارس 17, 2011 6:04 am

بآآآآآآآآك:::::::::::_________حبايبي





نوعاً ما ،
زعلانه وآحسسس بِ ضيق ..

وصلني آمسس عَ الآسك :
" بِ آخر آيام حياتك ، وتقضين وقتك
بِ المنتديات وتسوين علاقاآت !! "

هـَ الجملة خلتني آسوي " تسجيل خروج "
وخلتني آقعد بِ غرفتي طول الوقت ..

مَ يهمني فعلاً كلامها ،
بس جملتها آلمتني " بِ آخر آيام حياتك "

الآعمار بيد الله ،
مع هذا آحسسس بِ وجع كبير ..
حسيت كلامها صح ،
لو إني قضيت هـَ الوقت بِ
آشياء ثانية !

مو آنفع لي ؟
بِ غض النظر عن اللي قاعدة
آكتبه آو أحاول آتركه كَ آثر ..

لين متى بَ بقى هنا ؟
وآحب آكثر ؟ وآوعد آكثر ؟

وبِ النهاية ،
آغيب ، ويختفي حبي ..
وآخلف عهدي !
وتنمسح آثاري ..

~








برب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ريهاام
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
avatar

انثى
السرطان
الفأر
عدد المساهمات : 243
التقييم : 15197
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 08/09/2010
العمر : 22
الموقع : بييييتناااا
العمل/الترفيه : طاااااااالبببه
المزاج المزاج : مبسسؤطــهـ ~

مُساهمةموضوع: رد: كتبت مدونتها قبل وفاتها بشهر   الخميس مارس 17, 2011 6:04 am

بآآآآآآآآآآآآك






اليوم وآنا بِ طريقي للبيت ،
إشتهيت آيسكريم آوريو الذيذ ..
فَ وقفت عند مآاك ، وإشتريت لي ول ِ بدر
البدور ولِ سسسيتي ق5 ..

كنت منشغلة بَ آسكريمي ، لمَ
رفعت راسي وشفت بدر ينآظر الآيسكريم
بطريقة غريبة ، وكأن بين يدينه شئ مهم ..
لفيت على سيتي وشفتهآ تأكل والإبتسامة
مآليه وجهها !
سآح الآيسكريم بين يديني وآنا كل شوي
آطالعهم ،
فكرت كثير بِ شعورهم ،
بعيدين عن آهلهم ، عن آحبتهم .. يتعبون
هنا عشان مبلغ ضئيل ! ويروح كله على
مسؤولياتهم هناك ..
شخص بِ ظروفهم ، ممكن يعييشش
آيامه كلها وهو متنكد ..
بس هم ، لاآاآ ..
قادرين إنهم يبتسمون ويسعدون نفسهم
كثير بسس عشان آيسكريم بِ قيمته البسيطه !




تذكرون ،
لمَ قلت لكم عن الضيء اللي يتركونه
لنا الغرباء ..
اليوم بِ ودي آحكي عن الضيء اللي
يكونون عليه آحبتنا وناس حوالينا طول
الوقت ..
مع هذا مَ نقدر نشوفه كَ ضيء ،
لأننا تعودنا وجودهم حولنا ..


آمسس كنت قاعدة آحفظ للإختبار وآنا بِ الصالة ،
وكل شوي آتأفف من طول المنهج !
مَ كنت منتبهة كثير لنظراتها ..
رفعت راسي شويتين عششان آمسك
كوب النسكافيه ! وتلاقت عيوني بِ عيونها ..
قد حاولتم تنتبهون لِ نظرات آمهاتكم
وإنتم بآسوأ حالات مزاجكم ..
دققوا فيها زين ، بِ تشوفون البريق
الصغير على جنب و دمعة خوف معلقة
بِ الزاوية .. وعيون مليآنه حب !
يتعبون آمهاتنا ،
حتى بآصغر آمورنا .. ودهم يشيلون
همومنا عننا !
يعتبرونها ثقيلة علينا ، ويحاولون
يخففون ب َ آي طريقة ..
تخيلوا آم لِ خمسة آولاد :
ولِ كل واحد همومه .. آما هي
فَ همومها + هموم كل واحد منهم !



طرا على بالي آبوي ،
لم َ كان بعيد ومشغول عننا .. ومَ كنت آِشوفه
الإ بِ صباحاتي !
تذكرت إيآم إمتحانات آول ثانوي ، وكيف كنت
خايفة حددي منها ،
وكيف إنه مسسك يدي بيده اللي ترتعش
وقال : توكلي على الله ..
وآنا آحل تذكرت إرتعاشة يدينه ..
وقد إيش يحاول يبني ويتعب عشاننا !
رغم إني مَ حليت كويس ،
الإ إن إرتعاشة هاليد تمرني بِ كل
مرة آقبل فيها على خطوة مهمه !



واليوم وصل خالي حبيبي ،
وحشششتني لحيته البيضا ، والدفء اللي بِ كلامه ..
لمته لي حسسستني إني آكثر إنسانة
محظوظة بِ العالم !
وجلس يعلق على شعري : يقول صايره بنوته ..
لمَ شفته يسلم على آميمتي ،
إختصرت عندي معاني الآخوه كلها ..
خالي مَ ششاء الله جداً طويل ، وآمي
جدداً قزومه فديتها ..
المنظر كان جميل وهو يبوس راسها !

لفيت على آخوي وناظرته ،
كان مكشخ نفسسه ومضبط وضعه عشان
هجوره ..
صار لي سنة آقوله قص هـَ الشعر وماهو
راضي ، يطلع آحلى بِ القصير !
لا ومنظف سسيارته ، لا ورآاآز وجهه وآصر
يروح يجيبهم من المطار ..
رحت وقعدت جنبه ، حاولت آحرجه شويتين ،
آحرجني وخلاني آطلع من الغرفة بُ كبرها !




تدرون ،
مَ نحتاج نكون آكثر من كذا عشان
نكون راضيين ..
حوالينا نجوم كثيرة يمدينا نسعد
كثير بِ سسسببها ،
مو شرط نكون قريبين للقمر ، وتتحقق
كل آمالنا ونوصل للمدى اللي
رسمناه لِ نفسنا !
حلو نسعى ، وبِ نفس الوقت نلتفت
بِ سعينا ، لكل اللي حولنا !
ونستعين بتفاصيلهم ، ونقربهم لِ
قلوبنا .. ونزيد ضيهم ~

عسسى ربي يديم ضيء آحبتكم حوالينكم
وعسى قلوبكم مَ تعرف الإ الرضا ..
آحبكم في الله


















برب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ريهاام
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
avatar

انثى
السرطان
الفأر
عدد المساهمات : 243
التقييم : 15197
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 08/09/2010
العمر : 22
الموقع : بييييتناااا
العمل/الترفيه : طاااااااالبببه
المزاج المزاج : مبسسؤطــهـ ~

مُساهمةموضوع: رد: كتبت مدونتها قبل وفاتها بشهر   الخميس مارس 17, 2011 6:06 am

بآآآآآآآآآك







بِ هالرد آنا موزه ، من زمان عنها ..
عندي كمية كلام آبي آقوله .. آبي آسوي اي
شيء غير إني آدرس !
لأني دافورة مَ يحتاج خلصت الربع من
آسهل جزئية بِ الكتاب ..


حددي رايقة ، مع إن َ آمي حبسستني
بِ الغرفة ومَ خلتني آقعد مع خالو وهجوره ..
قمة التعذيب إني مَ آهذر معهم
آمي تدفني وجدتي تضحك علي ، وهجوره
الدبه مَ قالت شئ !


آبي آقولكم آشياء عني << من الفضاوه ..
مَ تدرون ممكن يمر عريسس الهناء من هنا
ويقرأ هَ الآشياء ويقول .. وآخيراً لقيتك يَ
موزة آحلامي




* آول فاكت :
آحب لَ قمت من النوم ، آطالع نفسسي بالمراية ..
مدري وش هالعادة الغبية ،
بس آحسسس حلاة الإنسان الطبيعية تطلع لما
يقوم من النوم !
بِ البداية كنت آخاف من نفسي
بس اللحين صرت قوية ومَ عدت آنفجع
خاصةً لَ آبتسمت وعيوني مفرعصه ،
آحس الله يعين اللي يشوفني

* ثاني فاكت :
آحب ريحة التراب ،
خاصةً تراب حديقتنا .. على طول لَ سقى
بدر الحديقة !
بسسرعة آنزل وآشم الريحة ..
مع المطر يطلع التراب آحسسسن ريحة
بِ العالم ..


* ثالث فاكت :
آحب آدرس وآنا حوسة ،
يعني لازم تكون حالتي متخلفة شوي ..
زي آنشتاين بِ الضبط !
آحس إني ذكية لاصرت حوسه !


* رابع فاكت :
آحب آكون كاشخه وآنا آكل ،
على الآقل ، بخة عطر ..
آحس الأكل يصير آحلى لَ صرت
آنا متكشخه ..


* خامس فاكت :
آحب آقط آشيائي عَ الأرض ،
تجيني وسوسة لَ كانت غرفتي مرتبة ..
لازم يكون في شئ طايح !
حتى لو قلم .. المهم مَ يكون مرتب .


* سادس فاكت :
آحب آقطع السندويشه ،
مَ آحب آكلها كذا كاملة .. آقطعها
قطع !
آحس الطعم يروح بِ كل قطعه ..


* سابع فاكت :
آحب آخلط المشروبات لَ كنت مروقة ..
آخلط سفن آب مع هولستن شعير ،
آخلط حليب مع عصير فراولة ،
ديو مع موسي ليمون ..

* ثامن فاكت :
مَ آحب آطقم ، تزعجني الملابس
والقطع المطقمة ..
آحب اكسر الألوان ، لازم يكون في
شئ صارخ بالسالفة ..


* تاسع فاكت :
آحب آجمع آكياس المحلات حتى
لو كيسة " آهلاً وسهلاً " !
هواية عبيطة ، بسسسس صار لي
فترة وآنا عليها ..


* عاشر فاكت :
آحب آقعد بِ السيارة دائماً على جنب
اليمين ، آوسوس لاقعد بِ الوسط
ولَ على اليسار ..
ولَ زم يكون بِ يدي شيء آشربه
وشيء آلعب فيه !


على طاري الفاكتات ، كنت آسولف
مع شموس وآقول لها !
لو فرضاً قال لك زوجك غيري شئ بِ نفسك ،
طبع من طباعك ..
بتغيرين نفسك عشششانه ..
قالت لي : لا ، لو بغير .. بغير لأني آنا آبي !
آصلاً بديهي حتى لو تغيرت بتغير
ظاهرياً بس عشانه !
داخلياً ، بظل آنا زي مَ آنا وكذا كأني قاعدة آكذب ..
قلت لها وإذا قال لك مَ آحبك
تقول : اللي يحبوننا يتقبلوننا زي مَ
نحن ، بكل سلبياتنا وإيجابياتنا !


مَ آدري عن كلام شموسسس ..
بس اللي آعرفه إنه آحياناً الآحبة يتخذونا
جسور عشان يوصلون
لِ رضا قلوبهم ! وهـَ الشششيء يفرحهم ،
ومهم نفرحهم حتى ولو على حساب
راحتنا !
خاصةً إذا كانوا يستحقون صح ؟؟



لَ تشرهون عَ الألوان السخيفه










برب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ريهاام
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
avatar

انثى
السرطان
الفأر
عدد المساهمات : 243
التقييم : 15197
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 08/09/2010
العمر : 22
الموقع : بييييتناااا
العمل/الترفيه : طاااااااالبببه
المزاج المزاج : مبسسؤطــهـ ~

مُساهمةموضوع: رد: كتبت مدونتها قبل وفاتها بشهر   الخميس مارس 17, 2011 6:07 am

بآآآآآآآآآآآآآك




قومتي الصباحية ،
محد بيحسدني عليها .. قمت بسبب ضربة
على خشمي مصدرها مرفق بنت عمي !
وآول شئ شافته عيوني ، رجول بنت خالي
الصغيرة ..

آممممممممم ،
بالإضافة لِ ضياع حاسة الشم عندي ، ذاكرتي
مليانة تفاصيل .. وقلبي ينبض بِ روقان !
والسبب شموستي ..
من فترة إشترت كاميرا ديجتال صغير ، ومن
يومها وهي تصور !
اليوم وآنا طالعه للحوش عشان آروق
شوي مع دراجتي ..
شفتهاآا بِ الحديقة ، عينها عَ اللاب وتبتسم !
قلت آبخرعها من ورا ،
بسسس مَ إنتفضت آبداً ، لفت علي بِ عيون
ماسكة الدمع بِ قوة ..
سألتها وش فيها ، مَ ردت بس آشرت
لي آقعد جنبها ورجعت تناظر اللاب ..
قعدت جنبها ، وفجأة سندت راسها على
كتفي !
وكانت الصور تنعرض ، آول مرة آشوفها ~




* صورة لِ جدتي وهي تشرب الشاهي بِ
فرح ، وتذكرت وقتها إنه آمي رضت إنها
تحط آكثر من ملعقة سكر !
* صورة لِ نيوف ويوسفو حاطين رآسهم
بِ حضن آمي ونيوف يدف راس يوسف ..
تذكرت وقتها ، لمَ علقت عليه جدتي وقالت
خل البزر لِ حاله ورد هو حتى آنا بزر ..
عند آمهاتنا نرجع صغآار !
* صورة لي و وجهي بِ حوسة خلطة
العسل اللي حطته شموس على وجهي ،
وقتها نيوف مر وقال لشموس ، ليش
تخلصون آشياءنا عَ الفاضي ..
مهما حاولتوا شيون !
* صورة لي ولِ نيوف ولِ آخوي الكبير
ولِ جدتي ، نلعب كيرم ..
نيوف مقابلني ، ومحمد مقابل جدتي !
وقتها ، كان نيوف ومحمد يغشششون ..
ويحطون آصابعيهم عند الحفرة ،
جدتي إكتشفت هـَ الششيء ..
عصبت وقامت بِ تنام ، قامو بيراضونها
خلت واحد يكبس رجولها والثاني لازم
يونسها ويقول سواليف تضحك ..




آنا دمعت عيوني ، تختلف اللحظات وتأثيرها
علينا لمَ نرجع نعيشها ..
بغيت آغير جو شموس فَ بديت آتحرش فيها
شوي قلت لها : بعد مَ تعيشين مع القمر ،
بِ تنسين النجوم والسماء بُ كبرها !
لفت علي وقالت : مَ ظنتي .. متأكده كثير
بِ تمرون على بالي ! بشتاق كثير .. فرق
إني آكون بينكم ، ولمَ آكون معه !
ممكن بيسعدني ، بس مَ راح ينسيني
فرحي معكم ..




تعرفون لمَ ،
نظل طول عمرنا ، ننتظر اللحظات الكبيرة ..
بِ النسبة للبعض هي زواج وعيال والبعض
تخرج وآخرين وظيفة وترقي ..
ولمَ تجي ، نفرح فيها كثير ونركز عليها
وننسى .. اللحظات الصغيرة اللي كونت لنا
هـَ الكبيرة !
ننسى بدايات الحب بعد الشوفة ، ننسى
آول بكاء لِ طفل .
ننسى ليالي المذاكرة مع كوب النسكافيه
والشخبطه على آطراف الكتاب !
ننسى دعوات " التوفيق " من آحبتنا ..
وكأسة حليب و فطور آمهاتنا بِ صباحاتنا !



قلت لها : آكيد مَ راح ينسيك ، الإ إذا إنتي
نسيتي يَ الشينة !
عطي لفرحك الكبير حقه ، وعطي للحظة
الكبيرة حقها !
لكن لَ تنسين آبداً ، إن لحظاتك الآهم
والكبيرة مَ جات بميشئة ربي الإ بعد مَ
عشتي الصغيرة منها ..
وآنا أكمل فلسفتي ، جتني ضربه خفيفه
على كتفي ! كانت جدتي ..
قومتني من مكاني وهي تقول : يَ حبك
للهذره بسس !
ولفت على شموس ، ضمت وجهها بين
يدينها وقالت لها : اللي تعيشينه بِ صدق
وتحبينه يبقى بِ القلب ، مَ يروح !
شششمسه عاد مَ صادقت ضمتها بقوة ،
وآنا قطيت وجه وحشرت نفسي بينهم ..
بس شوتتني الجدهـ !




آحياناً مَ تتسع الذاكره لِ كل التفاصيل ،
خاصة الصغيرة ..
عشان كذا تآخذ مساحة بِ قلوبنا ..
وتبقى هناك ساكنة !
مَ تتحرك الإ لما .. نبدأ نحاول نعيشها
مره ثانية !
وتراودنا نفس الآحاسيس ، وتولد بِ
دواخلنا مشاعر آجمل وآكبر .. للمستقبل !
عيشوا الكبيرة ، وتذكروا الصغيرة ،
وتلقائياً راح تتمسك فيكم اللحظات
الشبه كبيره ~


آحبكم في الله





برررررررررررب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ريهاام
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
avatar

انثى
السرطان
الفأر
عدد المساهمات : 243
التقييم : 15197
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 08/09/2010
العمر : 22
الموقع : بييييتناااا
العمل/الترفيه : طاااااااالبببه
المزاج المزاج : مبسسؤطــهـ ~

مُساهمةموضوع: رد: كتبت مدونتها قبل وفاتها بشهر   الخميس مارس 17, 2011 6:09 am

بأأأأأأأأأأأأأك





مقدر لنا ،
نفقد آشيااآاء من آعز مَ نملك ..
آو يرحلون آحبة عنا يسكنون مساحات بِ قلوبنا !
آو نفقد آحبة نعتبرهم آنفاسنا !
آو تضيع آمنيات آمضينا عمر ونحن نخطط لها !
حكمة ربي ومشيئته فوق كل شئ ..
واللهم لَ إعتراض !
وشئ طبيعي جداً ، يسكن الحزن قلوبنا ، وبعضنا
يغرق نفسه فيه !
وشئ تلقائي ، لَ فكرنا وقتها بِ المستقبل ..
بنشوفه كئيب ومليان هم !



لمَ توفى الوالد - ربي يرحمه ويجمعني
وإياه بِ جناته بِ إذن الله - كان كل تفكيري ..
خوف من الجاي ، كنت خايفة من الوضع
بِ بيتنا !
كنت خايفة نضيع ، وكنت خايفة إني آفشل !
وضاع الصبر مني ، ومَ عاد عندي غير
مجموعة آفكار غبية عن اللي بيكون عليه
مستقبلنا !
تذكرت كل مشاعري اللي مريت فيها وقتها آمس ونحن
نسوي هدايا عرس شموستي ..
كنا مجتمعين كلنا بِ الصالة ،
آمي وخالتي كانت تجمع الآشياء بِ الآكياس ..
وآنا وبنات عمي نربط الشرايط ، وهجوره
وشموسه يحطون الزينه !
وجدتي مشغولة بمسلسلاتها التركية !
كنآاآ بخير ،
مشتاقين له صحيح مَ آكذب ..
مشتاقين كثير !
لكننا بخير ، نحاول نفرح وقت الفرح ونوقف
مع بعض لا جا حزن ونشد آيادي بعض !
... كناآ بخير ولله الحمد !


لكن اللي مو طبيعي ،
ومو زين آبداً واللي ممكن يسمح للمصيبة
تكون آكبر بِ كثير !
إنه نفقد آجزاء من قلوبنا ، نفقد إيماننا
نفقد ثقتنا بالحب / بالصداقة / بآحلامنا ..
بآنفسنا !
ونبدأ نآخذ مسارات ثانية ،
ونعيش الحياة ، ونحن نشيل تفاصيل
" مصيبة " عدت ومضت ..
وممكن يجي الخير وتبين الحكمة
من المصيبة وتعدي ..
من غير مَ تشوفها !
لِ مجرد إنك مشغول بتعداد عدد
الفجوات بِ قلبك .. وتزيد آحزانك !



عَ الفجريه ،
قررت آتصفح مقرر الثقافة الإسلامية
شويتين عشان بس مَ آحس بتأنيب الضمير !
وآنا اقرأ وصلت لِ جملة " إن آمر المؤمن كله
خير لكن الإنسان بِ قلة صبره ، وضعف إيمانه
يرى عكس ذلك دائماً "
بعده بِ صفحات ، وصلت لِ عذاب القبر
وفي سطر إنكتب فيما معناه :
وقيل آنه لاينجو منه الإ .... وذكر آخر
شئ ومن مات بسبب داء في البطن !
يَ آني فرحت وقتها ، مدري ليش حسيت
الكتاب يسولف معي ..
حسيت هالسطر إنحط عشاني ،
قمت قصيته وحطيته بِ برواز !


بِ رحلة الحياة العابرة ،
بِ تواجهون آشياء " مو لِ مصلحة قلوبكم "..
مَ تجي آحداث عمرنا زي مَ نبي !
وحكمة ربي آكبر وآعظم وآبعد بِ كثير
من مجال رغباتنا ومساحة قلوبنا ..
عشان كذا لَ تأذون قلوبكم آكثر ،
لاتتعبونها آكثر ، بِ يكفيها الجهد اللي
بِ تستهلكه بمحاولة الصبر وتقوية
نفوسنا !
لَ تسرقون منها آعز مَ تملك ،
لَ تقللون الإيمان / الحب / الأمل /
الرضا .. اللي مالي جنباتها !
عشان نعيش ، لازم هـَ الآشياء تكبر ،
وتكبر معها قلوبنا ..
وتستمر آنفاسنا بِ إذن الله ~



سالفة على جنب ،
آمس جدتي نامت من غير مَ تتعشى ،
وآنا نازلة اليوم ، سمعت آصوات
بِ المطبخ !
آتاريها جدتي تهاوش سيتي وتسألها :
وين عشاي ؟
وسيتي كاتمه ضحكتها غصب ، قلت لها
اللحين نحن عالصبح يمه !
تقول آبي عشاي ، وجلست تسفهل
فيني ، قلت لسيتي تسوي بيض ..
آكلتني بقشوري ،
تقول وش بيضه ، آبي عيش ..
آنا إنلحس مخي عَ الصبح عيش يمه ،
وبدت مَ آدري إيش تقول
سيتي سلمت آمرها وسوت رز
ودجاج ، وبِ النهاية .. تخيلوا ؟
جدتي تسدحت عَ الكنبة ، ونامت
نومة عميقة
مَ آشوف غير براطم سيتي المسكينه
وقاعدة تتحلطم !


يَ رب ،
إملئ قلوبهم بِ الإيمان والحب والرضا
والأمل .. وآدم آحبتهم حولهم ، وحقق
لهم آمانيهم إن كان فيها الخير لهم ،
وآسعدهم كل السعد وإجمعهم وآحبتهم
بِ جناتك يَ آكرم الآكرمين ~














برب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ريهاام
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
avatar

انثى
السرطان
الفأر
عدد المساهمات : 243
التقييم : 15197
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 08/09/2010
العمر : 22
الموقع : بييييتناااا
العمل/الترفيه : طاااااااالبببه
المزاج المزاج : مبسسؤطــهـ ~

مُساهمةموضوع: رد: كتبت مدونتها قبل وفاتها بشهر   الخميس مارس 17, 2011 6:10 am

بآآآآآآآآآآآآك






مَ بقى غير 8 آيام ،
قريب بِ تبدأ شموستي حياة جديدة ..
البيت زحمة ،
كل ٍ لاهي بِ شئ ..
شموس مشغولة بِ الحيل ،
ونيوف قليل صرت آشوفه ، حابسينه
بِ المقلط مع ولد خالي
البنآت وجدتي مشغولات
بِ فساتينهم ومكياجهم .. إلخ !




آفكر ،
تبقى الحياة بِ مفهومها بسيطة جداً ،
تجينا آوقات نفرح فيها كثير ونعيش
آيامنا ونحن مشغولين !
وتجينا آوقات ثقيلة بِ الوحده اللي
فيها وبِ الذكريات اللي تلاحقنا !
وتجينا آوقات ، تنسينا آنفسنا و
تملي قلوبنا .. مساحات حزن سودا !


مرت شموس قبل شوي ،
معها مجموعة آكياس ، حاطه ماسك
على وجهها ..
إبتسمت لي ، وآرسلت لي بوسه
بِ الهواء !
وقبلها بِ كم دقيقة ، ضربتني جدتي
على راسي .. سكرت اللاب وسحبتني
لل بنات ،
وقبلها بِ كم ساعة ، شدت آمي
إذني .. وعطتني الدوا !



يقولون ،
العين مفتاح الحياة .. بواسطتها
نقدر نشوف آكثر !
وآقول ،
القلب مفتاح الحياة .. بواسطتها
نقدر نحس باللي نشوفه آكثر !



آكذب عليكم ،
لو آقول إني سعيدة لأنه فيه آشياء
كثير تنقصني !
خاصة ً اللي يخصني .. خاصة ً
مشاعري ، خاصةً آمنياتي !
لكن بَ آصدِق معكم ،
وبَ آقول إني راضيه .. بِ نقص
آشيائي !
خاصةً اللي فقدته .. خاصةً
جروحي ، خاصةً طول إنتظاري !



مع إني مَ آحب الأسود ،
الإ آن الصورة وآشياء ثانية
خلتني آنصب هاللون كَ خلفية ..
ممكن آحياناً لو حاولتم تشوفون
حياتكم من بعيد !
بِ تلاقون ظلام ب آشياء ،
خاصةً باللي تبونه وتتمنونه ..
وممكن آحياناً لو حاولتم تشوفون
حياتكم من قريب ،
بِ تلاقون ظلال آشياء ،
خاصةً باللي عندكم ومنتم منتبهين !




جلست مع البنات ، حطموني على ذوقي
المكياجي ، رديت كرامتي وخليتهم
يوسوسون بِ فساتينهم ..
ساعدت شموستي بِ شناطها ، رتبت
ملابسها بتدرج ألوان ..
وحطيت معطرات فانيلا ، كتبت
لها رسالة ورزيتها بِ الجيب ..
ساعدت آمي بِ المفارش ، وشفت
مع جدتي مسلسل رماد الحب
دخلت غرفتي ، ناظرت السما ..
ظلام ومليانه نجوم !
تذكرت آبوي وبغت عيني تدمع ، دخلوا
العربجيات وسحبوني معهم عَ الحوش
ولعبنا كوره ..



وآحياناً ،
بِ نلاقي لمبات صغيرة تملي حياتنا
من بعيد وكبيرة لَ ناظرنا من قريب ..
لو بس سمحنا لقلوبنا تقوي نفسها ،
وعودنا نفسنا نصبر ونرضى ..
لو مَ صرنا كرماء جداً مع الحزن
وذكرياته ،
لو مَ قمنا بواجب ضيافته !
لو صدينا ووقفنا بِ وجه الآحداث
والمشاعر السيئة ،
لو إلتفتنا وخلينا وجهينا مقابل
الحياة بِ مفهومها البسيط جداً !



ربي يديم الضيء بِ عمركم
من بعيد ، ومن قريب بِ
إذن الله ~









بررررررررب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ريهاام
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
avatar

انثى
السرطان
الفأر
عدد المساهمات : 243
التقييم : 15197
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 08/09/2010
العمر : 22
الموقع : بييييتناااا
العمل/الترفيه : طاااااااالبببه
المزاج المزاج : مبسسؤطــهـ ~

مُساهمةموضوع: رد: كتبت مدونتها قبل وفاتها بشهر   الخميس مارس 17, 2011 6:11 am

بآآآآآآآآآآآآآآآآآك




لو سألني آحد عن آمس ،
بَ آقول إنه من الآيام الناقصة اللي
آكرهها واللي مَ تجي الإ عشان تطرح
نكد وهم
قمت وآنا بِ المستشفى ،
بطريقة ما ارتفعت درجة حرارتي وآنا
نايمة وإمتلت ملابسي دم ..
جآتني آمي تقومني للفجر ، وبدت
تنادي نايف !
سمعت آصواتهم كلهم ، سمعت هاجر
وهي تصيح ..
وشمسه وهي تصاآرخ !
وبنآت عمي وهم يحاولون يهدونها ..
وصوت جدتي وهي تقرأ علي ،
بس مَ قدرت أقول شئ !
كَ العادة ، آناا الشخص اللي ينغص
الفرح ، آنا الشخص المتعب !



دايماً يقولونها ،
الحال مَ يدوم .. يوم لك ويوم عليك !
تفرح وفجأة يباغتك حزن .. يفاجئك
ويكسر قوتك !
بِ الضبط ، لمَ يجيك إحساس إنه مَ
في آحد قدك وإن الدنيا كلها تضحك
معك ..
وإن الفرح كله موجود بِ قلبك !
وفجأة ،
تحس إنه مَ في آحد يواجه الدنيا
غيرك .. وإن الفرح مهو داري عنك !



قآل لهم ،
تحتاج تنويم ومتابعة مستمره ،
مؤشراتها الحيوية مآهي مستقرة وممكن
بِ آي وقت تنتكس !
بِ نصف عين مفتوحة ، بِ دموع
تنزل كنت آناظرهم ..
كنت متوقعة ردة فعلهم ، كنت متوقعة
تخليهم عني !
كنت متوقعه إنهم مَ راح يتفهمون
رغبتي ..
للحظة حسيتها عمر ، شموس تناظر آمي
ونايف عينه معلقه عليها !
وآمي تناظرني وماسكة يديني بِ قوة ،

- مَ يحتاج دكتور ، بس اصرف لنا
مسكنات .. بنتي بتكون بخير ان شاء الله !

لولا المغذي اللي بِ يدي ،
و وجود الدكتور .. كنت آبنط و آبحضن
آمي حضن عنيف !
وآهمس لها : قد آيش آحبها ! وقد
إيش ممتنة لها ! وقد آيش أنا غبية لأني
دايماً آفسرك غلط ..
توقعت منك تبدين خوف الأم الطبيعي
على رغبة بنتها !
بدأ الدكتور يحذر من اللي ممكن يصير
لو طلعت من غير متابعة !
بِ بداية حديثه ، سكته نيوف وقال له :
يعطيك العافية مستوعبين هالشئ .. بس أكتب لنا
الدوا ، بتكون بخير ان شاء الله !
طلع الدكتور .. عدلت شموس السرير
ومسحت دموعي ! وقعدت جنبي ..
وهمست لي : لو سويتيها بِ ليلة
عرسي ، آبذبحك وبتبرأ من آخوتك ..
شدت آمي اذونها ، وقالت لَ تفاولين
عليها .. بِ مشيئة ربي هي بخير !



لو آحد سألني عن آمس ،
بَ آقول من الآيام الناقصة اللي مَ آحبها
لكن مَ آكرهها ، لأنها تهديني وبِ تفهمني
آشياء كثير ..
بِ الضبط لمَ تحس إنَ الدنيا كلها تضحك
لك ، وإن قلبك طاير فرح !
وفجأة تتعثر بِ طريقك .. وبِ تتألم
شوي ! ومَ تسمع ضحكات الدنيا لك
لآنك عَ الآرض !
ويجي آحد يوقفك ، ويمسح بقايا
تعبك وآلم سقطتك .. ويمسح دموعك
و تبدأ .. ضحكات الدنيا تتزاحم
على مسامعك !




مع المسكنات مَ قمت الإ حول العصر ،
وضاق صدري لمَ شفت إنه هالوقت كله
فآتني ..
وبدت عيوني تدمع .. وفجأة ولعت
شاشة جوالي ، رسالة من شخص عزيز
على قلبي :
كيف حال نجومتي اليوم ؟
هالكلمات الثلاثة كانت كافية عشان
آمسح دموعي بقوة !
هالكلمات الثلاثة من هـَ الشخص
بِ الذات ،
فهمتني إنه لازم آقوم ولازم آصحصح
وإنه مَ في مجال آتعب وآتراجع ..
قمت بِ حماس ، توضيت وصليت ..
طلعت كل ملابسي ، وإخترت آفوش
شئ - بامبي آو مَ يسمى وردي فاقع -
كششت شعري الصغير وحطيت درزن جل ، ولبست التنورة
اللي آهدتها لي آمي ،
شفت وجهي التعبان .. رحت آدور
بِ شنطة بنت عمي مكياج !
وحفلت ب وجهي
نزلت وشفتهم قاعدين ويناظرون التلفزيون
بِ هدوء ،
قلت السلام عليكم بِ الصوت اللي
يكرهه نيوف ..
اللي يقول عنه سامج ولو يسمعه عريس
الغفلة بيهج ومَ بشوف غباره
الكل إلتفت ،
جدتي بِ عيونها الصغيرة وآمي ب إبتسامتها
الخفيفة ..
جتني آصغر بنات عمي وآدببهم ،
ضمتني بقوة وكملوا عليها الدفشات ..
فرعصوني
وتطنزوا علي كشختي وفشلتهم جدتي ..
طلبنا آكل وآكلت لين قلت بس ، ورحنا سوينا
بروفه لِ فساتينا وشيكنا على القاعة ..
وقفنا عند باسكن وآخذنا كيكتنا المفضلة
وقعدنا طول الليل سهرانين عليها ولعبنآا
كيرم ومع إنهم كانوا يغشون .. وآنا وهجور
يَ غافلين لكم الله ، بس حرم نيوف مهيب
سهله .. فازت عليهم لا وبيعشونا
على حسابهم ..




لو آحد سألني عن آمس ،
آبقول من الآيام الناقصة اللي آحبها
لأنها بِ النهاية ..
بِ بتعلمني إن الحياة مَ إنوجدت كَ
دار بقاء ،
وإنه مهما كآنت حجم آحزاننا وآفراحنا
فيها ، بِ النهاية الآهم .. آي شئ يقربني
آكثر للجنة !
بِ النهاية الآهم ، إنه تعيش اليوم اللي
قدره الله عزوجل لك ..
بِ الضبط لمَ تحس إن الدنيا كلها تضحك
لك وإن قلبك عايش فرح وتحمد ربي
عليه !
ومستعد للحزن اللي ممكن يألمك
ويآخذ من فرحك كثير ..
وتردد : حمدك يَ رب ، مَ تجيب
الإ كل خير ..
حمدك يَ رب ، على كل نفس وعلى
كل نبضة قلب ~




ل ِ عزيزتي :
آنا كنت بخير آمس الحمد لله
وكنت آبتسم وآنا ب آوجاعي ..
واليوم آنا آبتسم ،
وآنا بِ آوجاعي ..
وبكره بَ آبتسم بِ إذن الله
بِ آوجاعي !





برررررررررررررررب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ريهاام
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
avatar

انثى
السرطان
الفأر
عدد المساهمات : 243
التقييم : 15197
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 08/09/2010
العمر : 22
الموقع : بييييتناااا
العمل/الترفيه : طاااااااالبببه
المزاج المزاج : مبسسؤطــهـ ~

مُساهمةموضوع: رد: كتبت مدونتها قبل وفاتها بشهر   الخميس مارس 17, 2011 6:12 am

بآآآآآآآآآآآآآآآآك




- من تكون ؟
انسانة مَ عرفت معنى الحياة الإ من
قريب ..
ودها تستغل كل اللحظات اللي تعيشها !
و ودها .. تعيش آكثر .


- سيرة ذاتيه خفافية لو سمحت ؟
آسمي نجمه وبِ قلب آبوي اسمي موزة
وبِ قلب عمي خوشي ..
عمري 18 وبعد شهر وشوي بدخل 19
دراستي : تمريض


- هواياتك ياطويل العمر ؟
آممممم ، آحب اقرأ كتب الفلسفه وعلم النفس
وآحب آكتب بِ لغة بسيطة ،
وآحب ركوب الدراجة وآحب اقرأ روايات
الجوال ،
وآحب آرسم لَ تضايقت .


- وش هي عيارتك ؟ أو بشكل ألبق وش الشي الي تتصف فيه ؟
نيوف من وآنا بزر يسميني الدوبه ولحد الآن حتى
آحياناً آحس إنه نسسى إسمي
و يسموني آم راس للدلالة على الفهاوة المستفحلة
عندي ..
ويسموني الدرجه آيضاً لنفس الدلاله الوارده
آعلاه .


- وش تحب بهالدنيا ؟
آمممم بِ الدنيا ،
توني بديت آتعلم كيف آحبها ..
فَ بقول آحب لحظات سجودي لِ رب العالمين
وآحب لحظات شوفتي للسماء بِ نص الليل
وآحب ريحة رآس جدتي والدفا بيدين آمي ..
وآحب آشوف صور آبوي ،
وآحب آلعب بلاستيشن وآشوف مباراة مع
نيوفي وآحب آتحرش بشموستي وآخليها
تعصب مني عشان آراضيها ..
وآحب أسمع هذرة ندوش من غير ما آتكلم
وآحب .. آترك آثار ..


- موقف حزين ؟

آخر مرة شفت فيها اللمعة بِ
عيون آبوي ،
وآخر مرة مسكت فيها يدينه
ربي يجمعني فيه بِ جناته


- موقف مضحك فقيت كشرتك ؟
آحم آحس إني نذلة كل مَ تذكرت هالموقف ،
كنت بِ السوق مع ندوشتي ، المسكينة كآنت
شايلة العفش كله وآنا متقدمة عليها آشرب
عصير ومكيفه ..
المهم إنه ركبنا عَ السير ، لمَ وصلنا عَ الطابق
الثاني إنحشرت عبايتها بِ السير ،
ههههههههههههههه وكانت لابسه تي شيرت
قصير ..
والطابق التحتي كآن مليان بشر يعني فضيحه
بِ جلاجل ..
وآنا ماشية ومَ دريت عنها الإ بعد مَ طرا على
بالي آسألها عن شيء ..
لفيت ومَ آشوف غير حريم يغطون ندوش
وراعي الآمن قاعد يحاول يوقف السير ..
زعلت علي 3 آيام طول ب عرض ..
رغم إن مَ الي ذنب



*موقف ضاعت علومك فيه ؟
هع ، موقف محرج بعنف ..
يوم شوفتي الشرعيه ، هذه آخرة اللي ماسكة
صحن ويعنني ذربه ..
ولابسة تنورة تزحف بِ الآرض !
تفركشت بالسجادة وآبد مَ كنت الإنسانة التي
تدحرجت وطاحت عند رجوله ..
مَ آنسى وجه آبوي ،
من التوتر ، قآم و وقف قدامه بِ نية مَ
يخليه يشوف !
مَ درا إن بنته العزيزة إنشقت تنورتها وماهي
قادرة تقوم


- متى تحس انك غبي ؟
دآيم والله ،
كثير يطيح وجهي .. صرت متعودة !
بس آغلب الآحيان لَ طولت قعدتي مع
نيوف ..
آجي والغباء واصل خشمي ،
وبِ بعد القيلولة يزداد معدل التناحه
عندي


- قد حسيت ب يوم من اايام انك ذكي ؟ وكيف ؟
الإ حسسسسسيت ،
قريب خربت شرية موبايلي ، وكانت تحتاج
تفعيل ..
قمت آخذت جوال آختي ودقيت ومتحمسه
آشرح له الوضع ومن متى خرب والرسائل
م تنرسل ومَ آقدر آدق ..
قام قال لي عطيني الرقم ، عطيته شوي
الإ يقول : من جدك إنتي ؟
آنا إنلحس مخي قلت وشو ..
مَ تدرين انك داقة على اس تي ..
مَ آمداه يكمل سي ، قفلت بوجهه ،
طآح وجهي


- أكثر شي يضيق صدرك ؟
شخص يقول آحبك وقلبه مَ يعنيه !



- من متى عرفت شي اسمه انترنت وأكيد لها سالفه ؟
بِ ثاني متوسط ،
من اللي كانوا صديقآتي
ومَ في سالفة غير إنه كانوا مشتركين
بِ الشات وكآنوا دايماً يسولفون عنه
وحمسوني ودخلت
وليتني مَ فعلت ..


- كم تقعد ساعه على النت باليوم ؟
على حسسب وقتي والله ،
بس تقريباً من 4-5 ساعات
وخاصةً بآوقات الصباح ..



- وش المواقع والصفحات الي تدخلها ؟
زوايا + الفورم + جنون مصمم + المعالي +
مدونات + رفيق الدرب .


- لك صفحات عالنت ؟
إيه ، الفورم


- ب زوايا
وش اكثر الاقسام الي تدخلها ؟
بِ الترتيب ، ضوء - خاطر - أدب - فضاء شاسع - ورشة آلوان


*من تتابع من في خاطر ؟
تقريباً الكل ،
خاطر هماه والشهد و لويالتي و عطورتي
و الآخ سالم والآخ مراد وترانيم الفرح وجنا ونورس
وشغب وإحساس طفله وسحابة وروح
المشاعر ونرمين ومغتربه وليال وكلامسي
ودحوم وليه نفترق والهناء وزي الهوى
وآكيد ملح السوالف و رآعي دفتر آبو آربعين
ورقه والمارية الغفلى ،
وبعد خاطر آسامة ومنطق .

وكل اللي بِ الصفحه الآولى


- هل فيه اقتراح ، نقد على الموقع بشكل عام ؟
كل شئ عآل العال وعساه دوم كذا ،
الآخ حاتم مَ قصر .. بس آحس الآعضاء لو يتفاعلون
آكثر بِ يكون آحلى وآحلى
مَ آقصد الكل طبعاً ..


- كلمة تحب تقولها للي يتابعونك في خاطر ؟
إدعوا لي ، إذا مريتوا بِ يوم من هنا ..
وحسيتوا إن كلامي آثر على قلوبكم ،
لَ تنسوني من دعواتكم


*ترسل هالشي لمين ؟
لل عسولة هماه
شارع فاضي !





بررررررررررب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ريهاام
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
avatar

انثى
السرطان
الفأر
عدد المساهمات : 243
التقييم : 15197
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 08/09/2010
العمر : 22
الموقع : بييييتناااا
العمل/الترفيه : طاااااااالبببه
المزاج المزاج : مبسسؤطــهـ ~

مُساهمةموضوع: رد: كتبت مدونتها قبل وفاتها بشهر   الخميس مارس 17, 2011 6:14 am

بآآآآآآآآآآآك






مشششآعري جميلة ،
وعيني كل شوي تجمع دموع ..
وقلبي كل مَ عدت سآعه ينبض بقوة ،
تمركم هـَ الحالة ، لَ صار كل شيء
حولكم زحمه ،
والوقت يجري بسرعه ..
وتحس إن التفاصيل قاعده تنفلت
من يدينك ،
وتحس بِ حزن غريب من اللي جآي ،
وبنفس الوقت ،
قلبك مليآن فرح .. لفرح اللي تحبه ..



آمس كآنت حنة شموستي ،
شوفة يدينها وهي تمتلي بِ نقوش الحنا ،
وملامح وجهها من تحت الحجاب الآخضر ،
وحركة رجولها المتوترة ..
وتأففها من ريحة الحنا ، وسبآتها للبنات
اللي يتحرشون فيها ..
خلت قلبي الصغير ، كبير لآبعد حد ..
وخلته يمتلي فيها وبسعادتها وبِ كل
ذكرياتي معها ، وبِ كل تفاصيل عمري
وياها وبِ كل .. حبي لها !





غريب كيف يعدي الوقت ،
خاصةً ل َ كآن فرح ..
خاصةً لَ كان مليان حب ..
خاصةً لَ كآن تتحقق فيه آماني ..
وغريب ،
كيف إن الحب يسمح لنآ ننسى كل
الآحزان ،
ويسمح لنا نرمي كل همومنا
لآبعد مكآن م نقدر نوصل له ..
ويثبت عيننا بس ،
على الحاضر الجميل بِ سبب
آحبتنا ..
وكيف إن عنده قدرة عجيبة غريبة ،
تحسسك إن العالم كله يسكن بداخلك
وإنك آكثر إنسان راضي بِ حياته ..
وغريب كيف يحسسك هـَ الحب ،
إن قلبك مَ يوسع الإ للي تحبه ..
ويوصل فرحك للقمة لمَ ينادي إسمك
ومَ يطلب المساعده الإ منك ..
وتحس بِ الرضا لمَ يسند عليك ،




كآنوا يدقونها بِ الكلام ،
ويتعمدون يحرجونها .. وتناديني وتمط
إسمي ، وآزفهم وآفشلهم وآقعد جنبها
آمسك كتفها ،
آثبتها عشآن مَ تخرب الحنا ..
وآهمس لها إقري آذكار عشان تنسين
الخوف ،
تناديني وتمط إسمي ، تقول لي جوعآنه ..
أآكلها بيديني .. آخليها تعصب كل مَ قربت
لها الملعقة وفتحت فمها آبعدها عنها
وآكلها آنا
وتناديني بنفس مطة الإسم وتسبني وتقول
لي إنقلعي وآتأسف لها وآقول مَ عاد
آعيدها .. وآعيدها !

كنآ قاعدين كلنا وسهرآنين ،
آمي كل شوي .. تناظرها وتبعد عينها
بسرعه !
وجدتي حآضنة كف شموسة بِ يدينها ،
كنآ نراجع مهمآت اليوم ،
وكل وحده إيش بِ تسوي ومين بيروح
مع مين ،
بِ هالإزعاج .. جت عيني بِ عينها
وشفتها بِ الدموع ..
مسحتهم بسرع وإبتسمت بعنف ،
ولفت وجهها بعيد عني ..





تتغير الظروف ،
وتمر الآيام ... يبتعدون آحبتنا عن
آبصارنا ،
وشوي شوي تقل تفاصيل عمرنا
معهم ..
وبِ نشتآق كثير ،
وبِ نبكي آكثر ...
وبِ تصغر قلوبنا ..
وبِ نحاول نهرب من الشوق ،
وندعي إننا بخير قدآمهم ، وإننا
مَ نحس بِ الوحدة من دونهم !


وهنا يبين الحب الحقيقي ، اللي مَ
يعور القلب ..
اللي يحفزنآ نقترب آكثر مهما بعدوا
وإنشغلوا بِ حياتهم آكثر !
اللي يخلينا آقوى ،
ونجبر تفاصيل عمرنا تتضمنهم
غصب عنهم ..
الحب الحقيقي ،
اللي يحسسنا إن العالم كله بِ داخلنا
حتى لو كآنوا آحبتنا مو حوالينا !
اللي يجبرنا ،
نتعايش مع كل الشوق والحنين والألم
اللي نحسه بِ غيابهم .. بِ رضا
ونحس بِ الإمتنان بِ آصغر
لحظة نعيشها وإياهم ..
الآهم ، إطردوا إحساس الوحده
بِ قلوبكم .. وآبقوا العالم
بِ داخلكم ..
كآنهم معكم ، كآنهم مَ غابوا
كآن قلبك بخير .




يَ رب ،
يسر ل حبيبتي شموسه الخير
كله ووفقها بِ حياتها الجديدة

يَ رب ،
آسعدهم آضعاف سعادتي اليوم
وآدم آحبتهم حولهم ..
وإملئ قلوبهم .. حب ورضا ~









برررررررب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ريهاام
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
avatar

انثى
السرطان
الفأر
عدد المساهمات : 243
التقييم : 15197
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 08/09/2010
العمر : 22
الموقع : بييييتناااا
العمل/الترفيه : طاااااااالبببه
المزاج المزاج : مبسسؤطــهـ ~

مُساهمةموضوع: رد: كتبت مدونتها قبل وفاتها بشهر   الخميس مارس 17, 2011 6:15 am

بآآآآآآآآآآآآآآآك







إرتيآح عميق بِ داخلي ،
من زمآن مَ حسيت بِ هالشعور ..
آخر مرة حسيت فيه ،
لمَ تعالجت من المرض بِ المرة
الأولى ..
كآن قلبي بِ خير ،
وآبتسم تلقائياً من غير مَ آجبرني
عشآن آغطي همي ..
وكنت متحمسه لِ آشياء كثير ،
نفس هـَ الآحساس يعتريني ،
آجمل إحساس :
لَ كآن قلبك راضي عليك ..
لَ صارت آمنياتك تقول إنها بِ تتحقق ..
دآمها تخصك !
ولَ صرت إنت ، طيب وكل شئ حلو
بِ عينك ..
ولَ صار صبرك ، يقول لك .. إصبر
آكثر !
ولَ صار حزنك ، يردد .. ودي آغيب !
ولَ صار فرحك ،
متعلق فيك ومَ يغيب عن نبض قلبك !



ودعت شموستي بِ المطار ، ولِ آول
مرة مَ بكيت مع إن طبعي آبكي
بِ كذا مواقف !
عمي الكبير هنآ ، وآحس كأن
آبوي معي ..
مسكة يدينه ولمعة عيونه ،
كل شئ فيه ، يقول لي خليك بخير !
وآخذت كل مذكرآتي ،
سكرت عليهم بِ صندوق كبير ..
وطبعت سمآيل كبير ولزقته فوقه
وحطيته بِ المخزن !
ورآح ابدأ آفضي غرفتي ،
بَ آصبغها ليموني فآتح وبَ آرمي
كل الآثاث الآسود اللي عندي ،
بَ آشتري لي آثاث آخضر وآزرق
وفوشي .. إن شاء الله !
وخلصت تنقيح كتآبي ،
وآرسلته لِ دار النشر ، بآقي بس
آختار الغلاف وآكتب مقدمة وبَ
آنشره بِ رمضآن .. إن شاء الله !
وسويت لي مدونة ،
سويت لها إستضافه بِ شركه ومَ بآقي
غير يخلص المصمم ديزاينها ..


تمرنآ لحظآت ،
نستوعب فيها قد آيش مهم إنه
نكمل .. مو لأن الظروف تحتم علينا
نكمل !
لكن لأننا .. نحن نحتآج نكمل ،
الظروف ،
بديهي بِ تحتم علينا نعيش معها ..
لكن هذا مو معنآته انه نحن عَ الطريق
اللي لازم نمشيه ..
ومو معنآته حتى ،
إنه قآعدين نمشي ونعيش صح !




كنت آلتفت كثير للمآضي ،
وآتسائل ... لو آمداني آرجع ؟ لو
كآن عندي فعلاً فرصة آرجع ..
كنت رآح أملي قلبي بِ حب ربي ..
كنت مَ راح آصادق سارة ، كنت رآح
آصبر على فراق عمي ،
كنت رآح آقضي وقتي مع آهلي ..
وكنت رآح آكل اشياء كويسة وكنت
راح آدرس زين وآبني طموح لِ عمري ..
صدق ، لو تفتح عمل الشيطآن ،

ومَ زلت آلتفت للماضي ،
لكن مَ عدت آتسائل ؟ صآر عندي
يقين إني مشيت بِ طريقي بِ رغبتي ..
ومستعدة آكمل بِ طريقي ، بِ رغبتي ..
بِ كل آخطائي ،
وبِ كل عثرآتي ،
وبِ كل غبائاتي ،
وبِ كل جروحي ..



فرق كبير بِ عنف ،
لمَ تظن نفسك إنك تمشي عَ الطريق ،
لكنك ، على حافة الطريق بِ الآصل !
فرق كبير ،
لمَ تظن إنك كويس وبخير وكل آمورك
تمام ، ولمَ قلبك يقولك إنه كويس
وإنك إنت بخير وكل شئ تمام ..
فرق كبير ،
لمَ تقوم الصباآح وتحس إن حيآتك
لهم ومعك ،
ولمَ تقوم الصبآح وتحس حيآتك
لك ومنك ..



مآني آفضل إنسانة عشآن تسدي
نصآيح ،
صغيرة وتجآربي قليل ..
لكن مَ آقدر ، لازم آتفلسف
إرجعوا وتأكدوآا ،
من الطريق اللي قاعدين تمشين عليه !
تأكدوا ،
كآنكم عليه ولَ على حوافه
لَ تقولون .. دنيآ وبِ تعدي ،
صحيح الدنيآ تعدي ومَ في آحد بِ يبقى
عليها ..
لكنهآ مرة وحده ،
إن كنتم تمشون على حافة الطريق ،
عدلوا طريقكم بِ سرعة .. لسه يمدي !
لَ تتحججون بِ الظروف ،
رحمة ربي كبيرة ، إسآلوه التوفيق بِ
قرارتكم .. توكلوا عليه ..
ومَ بيخيب ظنكم آبد ، ممكن بِ تتألمون
شوي ، وممكن بِ تواجهون كثير عشآن
تعدلون مسآركم ..
بس مَ يخيب ظنكم آبد بِ مشيئته
تعآلى ..



آحبكم في الله ~










بررررررررب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ريهاام
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
avatar

انثى
السرطان
الفأر
عدد المساهمات : 243
التقييم : 15197
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 08/09/2010
العمر : 22
الموقع : بييييتناااا
العمل/الترفيه : طاااااااالبببه
المزاج المزاج : مبسسؤطــهـ ~

مُساهمةموضوع: رد: كتبت مدونتها قبل وفاتها بشهر   الخميس مارس 17, 2011 6:16 am

بآآآآآآآآآآآآآك






ورحت لِ مستشفاي القديم ،
وتجآهلت كل تحذيرات نآيف
- لَ تروحين ، مآنتي قوية لَ هالحد .
كررها على مسامعي كثير !
كآن هدفي إني آتطمن على اللي
كآنوا معي ..
على اللي يشبهوني ،
وآكذب عليكم لو قلت إني مَ
بغيت آعرف إن كآنوا آحسن من
حآلي ولا لا ..
آدري نذلة
لكن هـَ الشعور ، مَ فارقني ..
ظل يطري على باآلي بِ كل مرة
آتألم فيها !
بغيت آعرف إن نجح علاجهم ولَ
لا .. بغيت آعرف كملوا حيآتهم
ولَ لا ؟



المستشفيآت ،
آشبه بمدرسة كل المدرسين
اللي فيها ممتازين جداً ،
مَ تطلع منها الإ بِ تقدير ..
ممتاز مع مرتبة الألم !




دورت كثير ،
رحت على القسم الخآص بِ مريضآت
الكانسر- الله يبعده عنكم وعن جميع
آحبتكم يَ رب - وظليت آسأل عن
فلانه وعلانه ..
كلهم مو فيه ،
فجأة سمعت وحده تناديني .. لفيت
ولقيتها ، كآنت مشآعل ..
آخر وحده تعرفت عليها قبل مَ آطلع
واللي كآن مرضها بِ مراحلها الأولى ..
آذكر زين ،
كيف إني كنت آطمن قلبها وآقولها
إنها بتتشافى تماماً بِ إذن الله وآذكر
لها قصص بنآت كآنوا معي تعالجوا
والحمدلله اللحين هم بصحة وسلامة ،
وآذكر زين ،
إني وقتهآ كنت احاول آطمن قلبي آكثر
من إني آطمن قلبها ..



آحياناً نكون مضطرين
نقول كلام كبير مَ لنا ثقة بحدوثه ..
كلام كله آمل ،
عشآن نكبر مسآحة الإيمآن
والأمل بِ قلوبنا !
وبِ قلوب نآس نعرفهم ..


يآآه ، قد إيش يسرق المرض
سنوات من عمر الإنسآن ..
شكلها تغير تماماً عن المرة
الأولى اللي شفتها فيها ..
صآيرة كبيرة وهي اللي عمرها
مَ يتعدى 22 سنة ..
قآلت لي إنها صآرت بِ المراحل
المتقدمة ،
وإن الآطباء هلكوها بِ الكيماوي
وإنها تعبآنه .....
وبِ كل كلمة كنت آحس بِ عتآبها
علي ،
كنت آحس بِ لومها لي لأني قلت
كلام كبير مَ عندي ثقة فيه !
وكأنها كآنت تقول : ليش عطيتيني
كل هـَ الأمل عشآن آحيا عليه ؟




نمآرس مهمة الكلام ، ونقول
آشياء مَ هي قدنا !
نظن إنه بِ نشيل ولو شوي
من الهم اللي بِ قلوبهم !
وفعلاً ، ممكن يصير ويروح
جزء من الهم ..
ويبقى الجزء الأكبر معلقاً
على إيمآنهم !
ولَ جآت الظروف معاكسة ٍ
تماماً ،
يتناسون كل الإيمآن اللي بِ
قلوبهم ، الجزء الأكبر !
ويلقون العتب كله على الجزء
الصغير ، الأمل !



رجعت البيت ونظرآت نآيف تلاحقني
وكآنه يقول : ليه تجيبين الهم لِ نفسك ؟
رقيت لِ غرفتي وبقيت سآعتين آناظر
السماء ..
فتحت النت وقلت ممكن آنسى وجهها ،
وقرأت عن والد عزيزة - الله يرحمه
بِ رحمته ويجمعها وإياه بِ جناته - ،
وهربت !
سكرت الجهاآز بِ قوة ، وهربت !
غطيت رآسي بَ كل المخدآت ، عيت
الأصوات تروح عن بآلي ..
وعيت ريحة سريرها ويدينها ونظرة
عيونها تنشآل من رآسي ..
دخلت آميمتي ،
شآلت حصني الضعيف بِ يديها ..
وقآلت :



لو كآن بيدينا ، لو كآن على هوآنا ،
لو كآن على زي مَ نبي ..
كنآ بِ نعيش مهمومين آكثر !
ونحن نفكر كيف نحافظ على اللي
عندنا ، ونأخذ آكثر ..
الدنيا مو لأحد - فلا تتوقعين بقاء
الأحبة/ الضروريات / الأشياء فيها !
وربي آعلم بِ اللي لنا واللي مو
لنا .. أعلم باللي المفروض يستمر
معنا واللي يرحل ! أعلم بِ قلوبنا
والدرب اللي فيه الخير لنا !



بعد بكره آبرجع وآزور مشآعل
إن شاء الله ،
وهـَ المرة برجع بِ عيون مليآنه
بِ إيمآني وإيمآن آميمتي ،
برجع من غير مَ تكون نيتي إني
آشوف إذا حآلها آحسن من حالي ..
برجع وبمسك يدينها وبَ آقول
نفس الكلام الكبير اللي مَ كآن عندي
ثقة بِ حدوثه ..
وهالمرة بَ آقوله وعيني بِ
عينها ،
بَ آقولها بِ قلبي :
كل شئ وكل الآحبة للرحيل وللغيآب
وللفقدآن .. الإ ربي معنا مَ يغيب .










بررررررررررررب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ريهاام
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
avatar

انثى
السرطان
الفأر
عدد المساهمات : 243
التقييم : 15197
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 08/09/2010
العمر : 22
الموقع : بييييتناااا
العمل/الترفيه : طاااااااالبببه
المزاج المزاج : مبسسؤطــهـ ~

مُساهمةموضوع: رد: كتبت مدونتها قبل وفاتها بشهر   الخميس مارس 17, 2011 6:20 am

بآآآآآآآآآآآآآك






آمس إتهمني ،
نآيف الدوب إني إنسآنة نكديه
ومن آمس الصبآح وهو بس يمسك رآسي
ويقرأ علي ( اللهم إني آعوذ بك من
الهم والحزن .... )
مزعلني إتهامه لِ ذاتي المصون ،
هو آنا اعترف صدق اني ثقيلة دم بس
عآد مآني إنسانة تحب النكد ..

عآد قررت إني آبدأ آثبت برائتي وآخلي
نفسي من هـَ التهمة الشينة ،
وإنطلقت لِ سيتي عشآن آخليها تشتري
لي كل الآشياء اللي تخلي مخي يهلوس
اشتريت علبتين بآيسون و آيسكرمين
بآبو وعلبتين حليب السعودية وعلبتين
الربيع مآنجو ..



قآلوا إنه لَ جآت لنا فرصة
عشآن نبتسم .. لازم نستغلها كويس !
طيب وإذا ما جآت ،
إذا انتظرنا كثير وإمتلت قلوبنا بِ
آشياء وذكريات حزينة !
وش يسوي المغلوب على آمره
وقتها ؟
بِ بساطة ، يشكل لنفسه فرح
ويغصب الرآحة تسكن قلبه !



آكلت كل هالأشياء ورآ بعض ،
ومَ آنصحكم تسوون هـَ الشيء ..
آنا إنسانة صاحبة معدة خبيرة ، عشآن
كذا مَ يضرهآ مخلوط بآيسن وحليب
ولا مانجو وزبادي ولا آيسكريم بخبز
آسمر ..

وإنطلقت إلى آدلخ شخص بالعايلة بعدي
آنا ونيوف ، يوسف البزر ..
مع إني مَ آدري وش آحس فيه وآنا
آلعب كورة معه ومع بقية بزورة عآيلتنا ..
بس مع هذا استمتعت ..
وجيه البزارين دايماً حلوة ، وخاصةً لاجآك
واحد مفعوص ومسوي نفسه لعيب ونص
سعآابيله تطيح بِ الطريق وبِ النهاية يشوت
الكوره على نفسه .



آذكر كويس ،
السؤال اللي إنكتب بِ مقرر
العقيدة الإسلامية بِ الخط العريض
" هل الإنسآن مسير آو مخير ؟ "
كآن الرد إنه مسير بِ آمور ومخير
بِ آمور ..
ومن ضمن الآمور اللي هو مخير
فيها :
البحث عن آسباب سعادته وإختيار
الدرب اللي فيه الخير له !


بعد مَ شبعت بِ 20 ضربة على رآسي ،
رجعت وقلت خليني آلعب مع اللي
بِ عمري ..
بنآت آعمامي وخوالي ، خاصةً إن الكل
كآن مجتمع عندنا وقتهآ ،
حآولت آندمج بِ سواليفهم وآضحك
عالنكت اللي تجيهم عَ ال bb
وعلى تخيلاتهم بِ زواجهم من شخص
مشهور و .... إلخ !
وآعترف ،
إحساسي الداخلي كآن يقول الحمد
لله على نعمة العقل !
بس كنت آضحك بِ صدق على هبالة نوف
لمَ سكرت عيونها وهي تتخيل شيوون
معها عَ البحر وتخربط كم كلمة كورية
من اللي حفظتهم والبآقي مكملييين معها


آتوقع ،
إنه بِ دآخل كل واحد منآ مستودع ،
ومع إنه مسكر .. ومسيج !
الإ إن كل آشيآئنا ضآيعة فيه ..
لمَ تحتآج تلاقي شيء ، مَ تلقاه !
ولمَ مَ يطري على بالك حتى هـَ
الشيء ، فجأة تلقاه ..
وتتسآئل ، ليه مَ شفته قبل ؟ كآن
موجود هنا طول الوقت ..
تدرون وين المشكلة ؟
مو بِ الآشياء ولَ فينا .. المشكلة
بِ المستودع !
لأنه محمي ولأنه مسيج بِ ( ذكريآت
المآضي + هموم المستقبل )
وبِ كذا يضيع الشيء اللي نحتاجه
نحن لِ ( لحظآت الحاضر ) ..



إنطلقت لِ نيوف ،
وجلست آحكي له عن كل المتعة اللي
قضيتها وآثرثر له ..
سكتني وقآل طيب ليه فيه دموع
عآلقة بِ عينك !
قلت مَ في شئ ؟ قآل الإ مَ تبين
هاللمعة الإ ودك تصيحين ..
قلت له : ليش تنكد علي وتحطمني ؟
قآل : الحيآة مَ ترتاح الإ لمَ قلوبنا
ترتآح ! ريحي هالقلب وصدقيني مَ
عآد آنكد عليك
سحبني وعطآني مسكة البلايستيشن
ولعبنآآ لعبة سيآرات مآصله ..
الإ آن وجه نيوف وهو متحمس
يشغط بعنف على الآزرار خلت اللعبة
بِ عيني آحلى شئ !

بعد مَ غثني يوسفو وهو يقول دوري
ودوري عطيته المسكه وقلت آبنام ..
دخلت غرفتي ، وشفت البنآت كلهم نآيمين
ومستولين عَ السرير ب كبره ومشغلين
آغاني ..
طفيت الجهاز ، وشغلت صوت المعيقلي
تغطيت بِ لحاف شموستي القديم وحطيت
رآسي على طرف السرير بِ الضبط
عند رجول هجورتي .. ونمت آحلى نومة !



آمممممم ،
آكذب عليكم لو آقول إنه سهل
جداً نشيل سور ( الماضي + المستقبل )
اللي حول قلوبنا ..
ونركز بس عَ الحاضر !
لكن بَ آقولكم شئ مجرب ،
لونوا الأشياء اللي تحتاجونها للحاضر
وآتركوا اللي ماتحتاجونه زي مَ هو ..
على سبيل المثال :
لونوا علاقتكم مع الله بِ اللون
الآبيض وخلوا السور ومسآحة كبيرة
بِ هاللون ..
لونوا علاقتكم مع آحبتكم بِ الآحمر
الفاقع وعطوه جزء كبير ..
لونوا آمنياتكم / آمالكم بِ الأصفر ،
لونوا رغباتكم / إهتمامتكم بالأخضر..
لونوا الحآضر ولَ تسآوونه بِ
الماضي والمستقبل آبدا ولَ تسمحون
له يشبههم ..
بِ نهاية كل يوم ،
كل اللي يبقى لنا وش سوينآ بِ
هاليوم



سآلفة دآشه عرض :
اليوم كلمت شموستي ، ضحكتني الخبله
تقول بِ تموت جوع !
قلت طيب كلي ، لَ يكون كل آكلهم
حرام .. آكيد فيه آكل حلال !
قآلت : مو كذا بس آستحي آكل قدامه ..
تخيلي من يوم الآحد مَ آكلت غير
قطعة كرآوسان وقطعة توست
ورشفة عصير تفاح ورشفة عصير
برتقآل وحبة فراولة !
هههههههههههههه آنا قلت لِ جدتي
وآميمتي السالفه ..
لَ يفوتكم ، الجده الحبيبة خلت نيوف
غصب يدق على زوجها- اللي يصير
حفيد آخت جدتي - ،
وآحم آبد مَ زفته .. المفروض ترآعي
وتشوفها آكلت ولَ لا ..
مو همك بطنك وبس .. إلخ !
وآبد ما زفتني شمسو ومسحت بِ
وجهي الأرض ..
طيب ، وش يدريني إنه سر ؟









برررررررررررب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ريهاام
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
avatar

انثى
السرطان
الفأر
عدد المساهمات : 243
التقييم : 15197
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 08/09/2010
العمر : 22
الموقع : بييييتناااا
العمل/الترفيه : طاااااااالبببه
المزاج المزاج : مبسسؤطــهـ ~

مُساهمةموضوع: رد: كتبت مدونتها قبل وفاتها بشهر   الخميس مارس 17, 2011 6:32 am

بأأأأأأأأأأك



شفت اليوم مقطع عَ اليوتيوب ،
لقيته صدفه ، ومع إني من اللي
يكرهون اليوتيوب ..
الإ إني لقيت نفسي تلقائياً آفتحه
بعد مَ شفت العنوآن " إبتسموا
للحيآة "

url]&feature=player_embedded[/url]


جدتي ،
دايماً لَ رحنا الكورنيش ..
تمشي وهي تعلق .. آحياناً آنحرج
وبقوة خاصة ً لَ صارت تعلق بِ
صوت عالي !
آقول لها :
خل عنك عن النآس وخلنا نسولف ..
تقول الناس قاعدين يسولفون لنآ !
وآحياناً آبتسم وبِ قوة ..
خاصةً لَ صارت تردد بِ صوت
واطي دعوات للغرباء !



بِ طريقة آو بِ آخرى ،
الخير اللي نسويه لِ وجه الله للناس
يرجعه ربي لنا بِ إذن الله ..

بِ نفس اللحظة ، بعد يوم ،
بعد شهور وسنوآت .. والآهم بِ
الجنة بِ إذن الله !


آدري ،
إنه صعب كفاية انشغالنا بِ
حياتنا وبتفاصيلها !
الإ آنه التفاتنا لِ حياتهم ..
راح تفيدنا آكثر .. بِ نتعلم
وبِ نحس آكثر !


تعرفون الجملة ،
سوي خير وإرمي بحر ..
تختصر حكي كثير ، تختصر وآجبنا
إتجاه اللي حولنا ..
وتزيد مسآحة البياض اللي
تسكن نفوسنا !



*حبيت بس آكتبه لأنه طرا لي
فجأة ..



آحبكم في الله ~






برررررررب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ريهاام
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
avatar

انثى
السرطان
الفأر
عدد المساهمات : 243
التقييم : 15197
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 08/09/2010
العمر : 22
الموقع : بييييتناااا
العمل/الترفيه : طاااااااالبببه
المزاج المزاج : مبسسؤطــهـ ~

مُساهمةموضوع: رد: كتبت مدونتها قبل وفاتها بشهر   الخميس مارس 17, 2011 6:44 am

بآآآآآآآك






كآن دائماً يتخيل لي ،
إنه باللحظة اللي بفقد فيها حيآتي !
بآبتسم وآنا ماسكة يدين آحبتي ..
وبرحل وآنا راضية !

كآن ببآلي ، إن الرحيل آرحم ..
من حياة مو قاعدة آعبيها الإ تعب
وآهدي همومي للي حولي !

قلت لكم مرة ،
إني بطيئة إستيعاب .. وإن استيعابي
يستغرق شهور عشآن يفهم قد
إيشش الخيآلات آسهل بكثيييييير
من الواقع !

الرحيل مو حلو ،
وكونك معلقه .. آيضاً مو حلو !

مو حلو آبداً ،
يطرونك وكأنك ذكرى ..
وكأنك شئ مر وفات وماعاد
يرجع !

وكون الحياة من حولك تستمر
من غيرك ،
مو حلو آبداً !

والوجيه اللي تعودت ،
تلامسها بيدينك .. تشتاقها يدينك !

والآحبة اللي تعودت ،
تداري آنفاسهم بروحك ..
ماعاد قلبك يحس فيهم !

والنور والسما والنجوم ،
اللي تعودت تدور عليهم بِ ليلك !
ماعادت عينك تبيهم !


بالمره الأولى اللي فتحت فيها عيني ،
طرا على بالي هذا كله ..
وآنا اناظر وجه آمي وهي تناديني
وتبكي !
ووجه آخوي وعيونه تناظرني !
ودفا يدين جدتي وهي ضامه
يدي بينهم !
وحركة آختي المتوترة حواليني !

آيام عدت وآنا آشوفهم ،
يداروني !
يخافون آغيب وآرجع آكرر
نفس الغياب .. ونفس الصمت !
من غير وداع ،


اللي حلو وجميل جدااااا ،
كون حياتك معك .. كونك تعيشها
وبس !
حتى لو كنت متعب ،
حتى لو كنت مو راضي ،
حتى لو كنت وحيد ،
حتى لو كنت غريب ،
حتى لو كنت حزين ،

يكفي إنه لسه عندك فرصه
لباكر وبعده وبعده وبعده وبعده .....
بِ إذن الله !

عشان تعالج تعبك ،
وتمد قلبك بالرضى ،
وتملئ حياتك بالأحبة ،
وترجع لأرضك ،
وتسعد نفسك ،

يكفي إنه ربي ،
لسه يعطيك وقت ..
عشآن ترجع آمانته
بآجمل شكل ممكن !

يكفي إن قلبك ينبض ،
وعينك تناظر الضيء ،
وروحك تعطي حب ،
ورجلينك توصلك لأمكنة
راحتك ،
ويدينك تكتب لك قصة
حياتك !

قلت لكم مرة ،
حكمة ربي آكبر من كل شئ ..
مهما بغينا ومهما سعينا ومهما
حلمنا ومهما سوينا ..
الطريق اللي سخره لنا هو الأفضل ،
وآحسن شئ نقدر نسويه ،
نمشي فيه ونحن مرتاحين من
غير ما نخاف ومن غير مانشيل
هم آثار آقدام عدت وخطوات بنعديها !

قبل اسبوعين تقريباً ،
كانت آول مرة آوقف فيها على
رجولي بعد فترة طويلة !
لأول مره آحس إني طويلة ..
لأول مره آحس إن ملامسة
الآرض نعمه !

وبعدها بكم يوم ،
قدرت آتنفس هواء صافي ..
مو ريحة مطهرات ومنظفات !
تنفست آقوى شيء ..
حسيت إني خلصت كل الهواء
اللي بالجو !

وشششش آحلى من كذا حياة ؟
وش آحلى من كذا لحظات ..

آممممم ،
ما آعرف وش آقول بعد ..
إشتقت لهالمساحه ، إشتقت لحبيباتي
هنا وإخواني ..
طآلع المنتدى جمييييييل جداً !
آلوانه جميله بعنف !

كنت توني آقرأ رسائل الزوار ،
كنت آبتسم ودموعي تلاحق
إبتسامتي !
كل هالحب .. كآن لوجه الله !
ولا كيف لغريبة زيي ، يجيها كل هذا ؟
كل هالدعوات اللي كانت تتكرر ..
وكل هالحروف ..
آقل شئ آقدر آقوله ، إنها
من قلوب طيبة ونبضها طاهر !
يَ حظ اللي حوالينكم .. بقلوبكم ،


عائدة إلى هنا بِ إذن الله ،
محتاجة بس شوية وقت آلملم فيها
نفسي ..
وآجهز نفسي لإستغلال فرصتي
الجديدة لآبعد حد ممكن !
عائدة وكلي حماس ..
برجع وما بكتب الإ عن الآبواب
اللي تفتح بعد ماتتسكر آخرى
بوجهك ..
وبكتب عن السعادة اللي بتضوي
حياتك بعد ماتظلم آيامك !
بكتب عن الآحبة اللي ممكن يغبيوا
فترة لكن بيرجعون آكيد دام ربي
مقدر يجمعنا حب بينهم !
بكتب عن الأحلام اللي ماتتحقق
فيعوضها ربي بإرسال آمنيات
آكبر كثير من آحلامنا !
بكتب عن البدايات اللي تجي
بعد النهايات المظلمة ..
بكتب وبكتب وهالمرة بترك
آقوى آثر بإذن الله !


حتى حين ،
آتنفس بقوة على زجاج نافذة غرفتي
بالمستشفى وآرسم على آنفاسي
قلب كبييييييييير وشمسسسس آشعتها
طويلة وغيمة تنزل مطر لكم !

آحبكم في الله ~









برررررررب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ريهاام
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
avatar

انثى
السرطان
الفأر
عدد المساهمات : 243
التقييم : 15197
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 08/09/2010
العمر : 22
الموقع : بييييتناااا
العمل/الترفيه : طاااااااالبببه
المزاج المزاج : مبسسؤطــهـ ~

مُساهمةموضوع: رد: كتبت مدونتها قبل وفاتها بشهر   الخميس مارس 17, 2011 6:45 am

بآآآآآآآآآآآآك






صبآح 25 / 9 ..
تصآدف ، آنه كآن هناك قرابة ً مئة مليون
شخص يشتكون من إزعاج منبهاتهم !
ولنفترض آن عشرة ملايين يتثاءبون ،
وملايين يمارسون خيباتهم .. بِ السهر !
وآلوف يفكرون : ليش الحياة تعب ؟
بِ نفس هالصبآح ،
صحصحت موزة ، إنسانة تحيطها 4 جدران
بلون كموني سقيم ..
وسقف إضائته تعور العين
وآصوات 10 حريم ، يتألمون !
وشباك ماتنفتح ستايره الإ بطلعة الروح !
بِ الرغم من الأجواء اللي مسآعدة لأبعد
حد .. الإ إن هال موزه !
كآنت مستمتعه لآبعد حد بِ 5 حبآت " بآتشي"
سآيحه قدرت تخبيهم عن الممرضآت قبل ما
يسحبونها منها ..
وتأكل بنهم ، تبي طآآآآقه عشآن تبدأ جلستها
الفيزيائية ..
بيدها قلم آبوها .. كآنت ترسم طريق ، وصلته
لنهاية الصفحه !
قسمته لِ 10 آقسام ، وبِ كل قسم كتبت ، رغبة
من جموع رغبآتها المتحمسه ..
وعنونت الصفحه ، بِ ( عشرة بعد عثرة ) !




يقولون الآصعب ،
إنك تواجه العوائق .. بِ صبر !
وآزيد إن اللي يوازيه صعوبةً ،
إني آواجه مابعد العوائق .. بِ آمل !

لما يموت آلم ،
تتستيقظ آمال قديمة ، وتطفو للسطح !
وتبدأ كل المشآعر الحلوة تعتريك ،
تخطط للفرح ،
وتخطط للنجاح ،
وتخطط للحب ،
وتخطط للرضا ..
وعند آول نغزة آلم صغيرة ،
بِ ترجع تشوف الدنيا من خلف جدار ..
بِ ترجع تنام ،
بِ ترجع تتثائب ،
وبِ ترجع تبكي ..



مسكت ممرضة فلبينية موزة ، بِ دفاشه !
تعورت ، وحست بِ شعور غبي بعد ماآطلقت
عهد على نفسها .. إنه ما تحس الإ بِ
شعور بخير ، لأن قلبها محتاج يكون بخير !
مسكتها ثآنية من الجهة الثانية وبِ نفس
الدفاشة ..
وآخيراً وصلت رجولها للأرض ،
لأول مرة بعد 3 شهور عدت .. رجولها
عالأرض !
سرعان ما طردت كل المشاعر الغبية ،
ورددت في خاطرها : الفرح من نفسي ..
ما بيجيبه لي آحد ثاني !
سآعدوها تقعد عالكرسي ..
على عكسهم كآنت دكتورة العلاج الطبيعي
طيوبة جداً ،
فهمتها إنه هالأشياء يبيلها وقت ، وإنه
إستقرار الخلايا بوضع ثابت لمدة طويلة
يبيلهم وقت على بآل ما تقدر تستعملهم
بشكل طبيعي ..
بِ وقت رجعتها لِ غرفتها ،
كآنت تسمع آصوات الحريم .. بشكل آوضح !
اللي بالغرفة 230 تكح بقوة ..
والغرفة اللي جنبها كآنت آهاتها عالية !
قالت لهم : إنها ماترتاح بقسم آورام النساء ..
ترجتهم تروح لقسم الأطفال !
ضحكوا عليها و قآآلوا وششش طولك ..
رجعوها لفراشها ، فتحوا على قناة آبوظبي
وك العادة بدون صوت ، وتركوها لحالها ..
وك العادة ، طلعت موزة حلوياتها اللي مخبيتها
كويس ، وآكلت وهي تبتسم ، وعند كل حبة
كآنت تردد دعاء : يارب سمني 10 كيلو !




مؤمنة ،
إنه ربي يجعل كل روح تناظر
الحياة بالمنظار اللي هي إختارته !

ومؤمنة آكثر ،
إنه الحياة تلومنا .. لا عشناها
ونحن نحاول نشيل آثار خيباتنا !
ونحن نحاول نكبر مساحات
الخوف والحزن والوهم بِ
آرواحنا ..

ومؤمنة آضعاف مضآعفه ،
إن بداخل قلوبنا .. لوحات إرشادية
بآلوان فصفورية !
دائماً تضوي آكثر كل ما مرت آرواحنا
عشآن تشيك على وضعها ..
وكل لوحه مكتوب فيها بخط كبير ،
1 : السعادة مع الله
2 : السعادة بِ الرضا
3 : السعادة بِ الصبر
4 : السعادة بِ السعي
5 : السعادة بِ الأمل
6 : السعادة بِ الحب
7 : السعادة بِ الخير



نصف الليل تقريباً ،
وموزه ما جآها نوم آبداً ..
مو قادرة تتحرك كويس لكن مع هذا
قررت تقوم وتتحرك ،
تجرب ماراح تخسر شيء لو جربت !
آول ما حطت رجولها عالآرض ،
فقدت توازنها وعانقت جبهتها سطح الطاولة
وتشكلت لها حبة بحجم ليمونه خضرا
صغيرة ..
لكن مع هذا قدرت توصل للكرسي
وتقعد عليه وتدفه بِ خفه حتى وصلت
للشباك ..
ظلت سآعتين وهي تطالع القمر وهو بدأ
يصغر والنجوم اللي متوزعه بكل مكآن !
وحست بِ قلبها ينبض ..
رددت بصوت مسموع :
آبي قلبي يسكنه الله مساحته الأربع ..
آحتاجني ، آبيني قوية .. وآخبي
خوفي بآعمق تجويف بقلبي !

فجأة ، سمعت صوت الباب وهو ينفتح ..
لفت بقوة وطآحت على ظهرها من شدة
الروعه
تدندت الممرضة الدفشه عليها طلاسم
مافهمت منها غير : يو كان نوت تو
ذيس !
وقآلت بِ خاطرها : دام ربي بقلبي
يعني آقدر آسوي كل شئ بِ إذن
الله !




بِ بيت كبير ، بِ غرفة كبيرة ،
ولد عمره 7 سنوات فرحآن لأنه
وآخيراً قدر يحل مسألة رياضيات ..

بِ كرسي مليان غبار ،
بِ حديقة .. عآمل شايب يتكلم
بِ حماس ، وآخيراً بيقدر يزوج
بنته !

بِ زاوية صغيرة بِ شقة صغيرة ،
بزارين يتنططون هنا وهناك ..
وآب يناظر بفرح ،
وآم ضآمه ولدها بقوة ، وآخيراً
توظف تخرج وبيعين آهله !

نسعى في الحياة عشان نحقق
آشياء ،
ممكن نتعب ونطفش ونتخاذل
وممكن ننجح وممكن لا !
الآهممممم ، إنه شرف المحاولة
بيتثبت بِ قلوبنا الصغيرة !

الآهمممم ، إنه لمَ يجي بآكر ..
ونبدأ نلتفت لكل اللي عشنآه ولكل
اللي تعايشنا ويآه ..
بِ تلاقي إن آمتع لحظاتك هي
اللي عشتها وإنت تحاول وتوقف
بعد ما طحت آكثر من مرة ..
الآهم إنك بالنهاية بتلاقي ذاتك
معك .



ملاحظة 1 :
محد مايموت من الصبر
ملاحظة 2 :
لا تختبىء فَ قلبك يراك
ملاحظة 3 :
علينا أن نترك شيئا لنحصل
على شيء آخر


و ..
ربي يريح قلوبكم ~









برررررررررررب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ريهاام
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
avatar

انثى
السرطان
الفأر
عدد المساهمات : 243
التقييم : 15197
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 08/09/2010
العمر : 22
الموقع : بييييتناااا
العمل/الترفيه : طاااااااالبببه
المزاج المزاج : مبسسؤطــهـ ~

مُساهمةموضوع: رد: كتبت مدونتها قبل وفاتها بشهر   الخميس مارس 17, 2011 6:51 am

ماراح اكمل حبايبي الا لما تردوووووون على الموزوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ريهاام
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
مشرفة قسسم الالعاب الالكترونيه .,
avatar

انثى
السرطان
الفأر
عدد المساهمات : 243
التقييم : 15197
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 08/09/2010
العمر : 22
الموقع : بييييتناااا
العمل/الترفيه : طاااااااالبببه
المزاج المزاج : مبسسؤطــهـ ~

مُساهمةموضوع: رد: كتبت مدونتها قبل وفاتها بشهر   الخميس مارس 17, 2011 6:52 am

يلا ااااااااااا انتظر الردووووووووووود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
كتبت مدونتها قبل وفاتها بشهر
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات بنات كيوت :: الساحهــ×× الادبيهـ×؛ :: القصص والروايآت .-
انتقل الى: